انترنت الاشياء IOT

ما هي السيارات ذاتية القيادة ؟ فوائدها و مستقبلها و كيف تعمل ؟!

السيارات ذاتية القيادة اصبحت حقيقة و ليس وهما كما كنا نعتقد ، و ليس سراً أن سياراتنا سوف تتمكن في غضون بضع سنوات من اصطحابنا إلى أي مكان نريده بينما نحن مسترخيين داخل السيارة ، فيا ترى ما الذي يحمله لنا المستقبل بشأن المركبات ذاتية القيادة و السيارات بدون سائق ؟!

و مما لا شك فيه أن ذلك يؤدي إلى تحسين نوعية حياتنا بشكل كبير ، كما يؤدي ذلك إلى نقلة ضخمة في مستقبل النقل كما يجعل ثورة السيارات مشرقة جدا في المستقبل .

سنتحدث في هذ الموضوع من مفيد عن تعريف السيارات بدون سائق و اهميتها و مستقبلها و عن الطريقة التي تعمل بها هذه السيارات .

تعريف السيارات ذاتية القيادة

المركبات ذاتية القيادة هي عبارة عن سيارات يمكنها ان تتحرك في الطريق بدون اي تدخل من الانسان و ذلك بمساعدة نظام الملاحة المدمج فيها .

و من الجدير بالزكر انه معظم السيارات المتوفرة حاليا في العالم تتوفر على امكانية الركن و التوقف الذاتي من تلقاء نفسها و لكن لم ترتقى إلى ان تصبح ذاتية القيادة تماما .

قد تعتقد ان الحديث عن السيارات التي من غير سائق ظهر حديثا في السنوات الاخيرة

و لكن قد اثبتت الدراسات ان التجارب على هذه السيارات بدأت منذ ثمانينات القرن الماضي .

وقد بدأت شركة Tesla بالفعل في بيع حلول مستقلة لهذه المركبات ،

و تخطط شركة Google لنزول خط منتج سيارة مستقل في السوق بحلول عام 2020

فوائد السيارات الذاتية القيادة

ان حقيقة انه يمكن انتاج سيارات بدون سائق شيء مبهر حقا و يدعو للتفاؤل ،

حيث ان هذه المركبات قد تسهل على الناس مستقبلا و تجعل حياتهم أكثر راحة .

قد تتسأل عن لماذا يتم انتاج سيارات بدون سائق ؟! أظهرت دراسة حديثة أن أكثر من 90 بالمائة من حوادث الطرق ناتجة عن خطأ بشري.

الخطأ من الإنسان ولكن خلف عجلة القيادة ،و غالباً ما تكون الأخطاء هذه كارثية.

و أدت الحوادث إلى عدد هائل من الوفيات غير الضرورية – حيوات كان يمكن إنقاذها من خلال قيادة أكثر أمانًا.

هنا يأتي دور السيارات المستقلة او ذاتية القيادة ،

حيث يمكن من خلالها تقليل الحوادث إلى أقل عدد ممكن و بالتالي حفظ حياة الكثير من الارواح .

من اهم فوائد السيارات بدون سائق الآتي :

  • إن تبني السيارات الذاتية القيادة يعني المزيد من السلامة على الطرق، وهو ما يعني بدوره انخفاض الطلب على خدمات الاستجابة في حالات الطوارئ، وأقساط التأمين باهظة التكاليف، فضلاً عن توفير المدخرات في مجال الرعاية الصحية المرتبطة بالحوادث .
  • السيارات ذاتية التحكم أكثر أماناً من السيارات التي يقودها البشر. ولا تتأثر بعوامل مثل إرهاق السائق أو العاطفة أو المرض. وهذا يجعلها آمنة للغاية.
  • تكون السيارات بدون سائق منتبهة ونشطة دائمًا، حيث تراقب بيئاتها وتفحص اتجاهات متعددة. وسيكون من الصعب القيام بتحرك لم تتوقعه السيارة مما يقلل الحادث .
  • امكانية قيادة السيارات للمعاقين و كبار السن الذين لا يستطيعون قيادة السيارات الحالية و بتوفر السيارات بدون سائق يستطيعون القيادة بكل سهولة .

كيف تعمل السيارات الذاتية القيادة ؟!

السيارات بدون سائق

التطورات الهائلة في التكنولوجيا و ظهور الذكاء الإصطناعي احد اهم الأسباب التي ادت إلى تحويل السيارات الذاتية القيادة إلى حقيقة واقعة .

لا يمكن استخدام السيارات ذاتية القيادة اليوم إلا بسبب وجود ثلاث تقنيات:

1- مستشعرات إنترنت الأشياء IOT

بظهور أنترنت الأشياء هناك العديد من أنواع أجهزة الاستشعار المتاحة اليوم والتي تجعل السيارات الذاتية حقيقة واقعة. تعمل مستشعرات مراقبة المناطق المستترة، وتحذير التصادم الأمامي، والرادار، والكاميرا، والموجات فوق الصوتية معًا لجعل الملاحة في سيارة ذاتية القيادة ممكنة.

2- اتصال إنترنت الأشياء

تستخدم السيارات ذاتية القيادة الحوسبة السحابية للعمل وفقًا لبيانات المرور والطقس والخرائط والسيارات المجاورة وظروف السطح وغيرها.

هذا يساعدهم على مراقبة محيطهم بشكل أفضل واتخاذ قرارات مستنيرة. كما يجب توصيل السيارات ذاتية القيادة بالإنترنت حتى لو كان بإمكان أجهزة الحوسبة المتطورة حل مهام الحوسبة الصغيرة محليًا.

3- خوارزميات البرامج

يجب تحليل كل البيانات التي تجمعها السيارة لتحديد أفضل مسار عمل. هذه هي الوظيفة الرئيسية لخوارزميات التحكم والبرامج ، و هذا هو الجزء الأكثر تعقيدا من سيارة ذاتية القيادة حيث أنه يجب أن تتخذ القرارات بشكل متقن.

بدمج هذه التقنيات الثلاثة مع بعضها البعض نحصل على المنظومة الكاملة لكيفية عمل السيارات ذاتية القيادة .

مستقبل المركبات ذاتية القيادة

من المعروف ان أشهر السيارات ذاتية القيادة الموجودة اليوم هي تلك التي صنعتها شركة Tesla و Google ،

حيث تعمل سيارات تسلا من خلال تحليل بيئاتها باستخدام نظام برمجيات يعرف باسم “الطيار الآلي” .

يستخدم الطيار الآلي كاميرات عالية التقنية لعرض وجمع البيانات حول العالم مثلما نستخدم أعيننا ،

ثم يفسر هذه المعلومات ويتخذ القرار الأفضل بناءً على هذه البيانات و المعلومات .

و قد شاهدنا في الايام السابقة مؤتمر ايون ماسك مالك شركة تسلا

و الذي تم من خلاله بيع تقنية تسلا ذاتية القيادة لعامة المستخدمين بأسعار تجاوزت مئات الآلاف من الدولارات .

في الاتجاه المقابل تتبع Google طريقة مختلفة تمامًا لسياراتها. السيارات ذاتية القيادة التي تستخدمها Google تستخدم LIDAR ببساطة .

هذا ال LIDAR يشبه الرادار لكن يعمل بالضوء بدلاً من موجات الراديو ،

حيث تجعل تقنية الاستشعار هذه سيارات Google لا تحتاج إلى عجلات التوجيه والدواسات.

في نهاية هذا المقال نتمنى ان تصبح السيارات ذاتية القيادة واقعا في السنوات القاددمة للحفاظ على ارواح و ممتلكات الناس في مختلف انحاء العالم .

المصدر : IOTforall

  • هل كان هذا المحتوى مفيدا ؟
  • نعملا

زر الذهاب إلى الأعلى