أدوية

حبوب كلارينيز لعلاج الزكام وحساسية الانف دواعي الاستعمال والاثار الجانبية

حبوب كلارينيز Clarinase التي تساعد على تخفيف التهابات الحلق وانسداد الأنف كذلك تقليل الأعراض الجانبية للزكام ونزلات البرد، لذا تابعوا مقالنا التالي في موقع مفيد لنتعرف على دواعي استعمال علاج كلارينيز، والآثار الجانبية ل دواء كلارينيز والجرعة الموصى بها.  

حبوب كلارينيز

حبوب كلارينيز هي عبارة عن أقراص دوائية مضادة لـ الهيستامين H1، حيث تحتوي على مادتي “اللوراتادين Loratadine” و “السودوافدرين Pseudoephedrine”، حيث تعمل الأولى على إيقاف تأثير الهيستامين، لكنها لا تسبب النعاس؛ وذلك لعدم وصولها إلى المخ.

 بينما الثانية تعمل على إزالة الاحتقان وتخفيف حدة الالتهابات في الأنف، وذلك عن طريق انقباض الأوعية الدموية؛ مما يساهم في تقليل الأعراض التحسسية المصاحبة للزكام.

فوائد حبوب كلارينيز – كلارينيز دواعي الاستعمال

تمتلك حبوب كلارينيز الكثير من الفوائد، فنجد مثلاً:

  • التخلص من احتقان الأنف التي تظهر مع البرد.
  • إيقاف سيلان الأنف أو الرشح المخاطي.
  • تقليل حكة العين أو السيلان الدمعي.
  • تصريف الجيوب الأنفية ومنع تراكم المخاط بها.
  • تساهم حبوب Clarinase على تقليل أعراض الحساسية مثل الحكة أو العطس المستمر.

اقرأ أيضا:كيف تؤثر أدوية الحساسية على الحامل

حبوب كلارينيز للحلق

تساعد حبوب كلارينيز على معالجة التهابات الحلق، حيث تعمل المادة الفعالة بها على تقليل الاحتقان وسرعة القضاء على الفيروس المسببة للبرد؛ وبالتالي سهولة ابتلاع الطعام دون الشعور بالألم.

حبوب كلارينيز يسبب النعاس

لا تسبب حبوب كلارينيز النعاس، حيث أن مادة اللوراتادين لا تصل إلى المخ؛ وبالتالي فإن الشخص لا يشعر بالهبوط العام أو الرغبة المستمرة في النوم، كما أنه لا يؤثر على الحالة المزاجية المريض.

حبوب كلارينيز
علاج كلارينيز

حبوب كلارينيز للحامل

تتساءل كثير من السيدات خلال فترة الحمل، عن درجة أمان حبوب كلارينيز، حيث إنه لم توجد حتى الآن دراسات كافية حول ذلك الأمر، لكن يفضل أن يتم الرجوع إلى الطبيب أولاً، حتى يقوم بتحديد الدواء المناسب للقضاء على احتقان الأنف خلال فترة الحمل.

أما عن المرضعة، فيجب أيضاً توخي الحذر وعدم تناول حبوب Clarinase إلا تحت إشراف الطبيب؛ حتى لا تتسرب المادة الفعالة في الحليب؛ وبالتالي تصل إلى الطفل.

جرعات دواء كلارينيز

يتوافر دواء كلارينيز على شكل أقراص وآخر شرب، حيث يصل تركيز مادة السودوإيفيدرين بها 120 ملليجرام، أما اللوراتادين فهي تصل إلى 5 مليجرام لكل قرص، أما عن الجرعة بالتحديد نجدها كالآتي:

احتقان الأنف

في حال احتقان الأنف، يتم تناول قرص واحد فموياً مرتين يومياً، بواقع قرص واحد كل 12 ساعة، وقد يتم تقليل الجرعة تدريجياً بعد مرور ثلاثة أيام، وذلك وفق رؤية الطبيب.

للمزيد:نظام كيتو دايت فوائده وأضراره

التهاب الأنف التحسسي

في حالات التهاب الأنف التحسسي، قد يقوم الطبيب بوصف جرعتين في اليوم، وقد تزيد لتصل إلى ثلاث جرعات، حتى يتم تقليل آثار الالتهاب قليلاً، ومن ثمّ يقوم الطبيب بوصف جرعة واحدة يومياً.

كما إنه لا يجب أن يقوم المريض بتناول حبوب Clarinase مدة 10 أيام متواصلة، كذلك لا ينصح بتناوله الأطفال دون سن الـ 12 عام، وفي حال تفويت جرعة يمكن تناولها فور تذكرها مع مراعاة ترك فترة زمنية مناسبة بينها وبين الجرعة التالية.

يفضل أن تحفظ الأقراص في درجة حرارة 25 مئوية وفي مكان بارد بعيداً عن متناول الأطفال، كما إنه في حال عدم التحسن على حبوب كلارينيز يفضل توقف استخدام الدواء والرجوع إلى الطبيب.

حبوب كلارينيز
حبوب Clarinase

 كلارينيز للجيوب الأنفية

يستخدم دواء كلارينيز لعلاج الجيوب الأنفية، حيث يعمل على تقليل الأعراض المصاحبة للالتهاب مثل الصداع وانسداد الأنف كذلك الشعور بالتعب والخمول الشديد، وذلك يعود إلى تأثيره الفعال على مستقبلات الهيستامين.

لكن ينصح ألا يتم استخدامه من قبل الأطفال دون الـ 12 عام، كذلك كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة، مثل أولئك الذين يعانون من أمراض الكبد والكلى وفرط نشاط الغدة الدرقية.

تابع:علاج حبوب الوجه طبيا ومنزليا

تحذير من دواء كلارينيز

على الرغم من فاعلية وأمان حبوب كلارينيز، لكن هناك بعض الاحتياطات الواجب الانتباه إليها قبل تناول ذلك الدواء، فنجد مثلاً:

  • لمن يعاني من اختلالات في وظائف الكبد والكلى.
  • مرضى السكري من النوع الثاني.
  • في حال الإصابة بأمراض القلب أو الضغط المرتفع وأمراض التروية القلبية.
  • الإصابة بمرض الجلوكوما الذي يؤدي إلى ارتفاع ضغط العين.
  • لمن يتناول العقاقير المضادة للاكتئاب.
  • الإصابة بتضخم البروستاتا.
  • تناول بعض الأعشاب أو المكملات الغذائية التي قد تتعارض مع المادة الفعالة في حبوب Clarinase.
  • في حال تناول أدوية الصداع النصفي.
  • تناول العقاقير المحفزة لإنتاج الدوبامين أو عقاقير الاحتقان الأخرى.

كلارينيز قبل أو بعد الأكل

يفضل أن يتم تناول حبوب كلارينيز قبل الأكل؛ وذلك لكي يتم تحقيق الاستفادة القصوى منه، لكن يفضل أيضاً أن يتم الرجوع إلى الطبيب؛ لكي يساعد على تحديد الجرعة والوقت بكل دقة.

كلارينيز مع بنادول

من الممكن أن يحدث تعارض بين المادة الفعالة في حبوب كلارينيز وبين مادة الباراسيتامول المتواجدة في أقراص بنادول، لذلك يرجى استشارة الصيدلي أو الطبيب المختص قبل تناول تلك الحبوب.

حبوب كلارينيز
بخاخ كلارينيز

حبوب كلارينيز الازرق

توجد حبوب كلارينيز في عُبوة زرقاء اللون، بحيث تتضمن 14 قرص يتم تناولها على مدار 7 أيام بواقع قرصين يومياً، وقد تنخفض الجرعة تدريجياً حتى يصرح الطبيب بذلك.

بخاخ كلارينيز

لا يقتصر دواء كلارينيز على الحبوب فقط، لكنه يتوافر أيضاً على شكل بخاخ، حيث يساعد على تخفيف حدة الالتهاب والاحتقان بصورة فعالة، لكنه يناسب الحالات الشديدة فقط.

لكن قبل اللجوء إلى بخاخ كلارينيز Clarinase، يفضل أن يتم إخبار الطبيب أولاً، إذا كان الشخص يعاني من مشاكل في العين، كذلك التهابات المثانة البولية، كما إنه يعتبر مُنبه رياضي، لذا فهو لا يناسب الرياضيين.

اقرأ المزيد:حبوب لزيادة الوزن بطريقة آمنة

 أضرار حبوب كلارينيز

قد يصيب الجسم بعض الأضرار الجانبية في حال تناول حبوب كلارينيز بكميات كبيرة، فنجد مثلاً:

  • قد يتعرض البعض لجفاف شديد في الفم واضطرابات في الجهاز الهضمي.
  • الشعور الدائم بالدوار وعدم القدرة على الاتزان.
  • فقدان شهية غير مبرر، مع الإصابة باضطرابات النوم أو الأرق المزمن.
  • الشعور بحموضة في المعدة.
  • العصبية الزائدة، مع ظهور تشنجات عضلية في مختلف أجزاء الجسم.
  • قد يشعر المريض بالرعشة أثناء النوم مع الهلوسة.

سعر حبوب كلارينيز

تتوفر حبوب كلارينيز في عبوة تتضمن شريطين كل منهما 7 أقراص، حيث يصل سعرها إلى 15 جنيه مصري، وقد تصل العبوة إلى 17 ريال سعودي. 

حبوب كلارينيز Clarinase التي تعالج سيلان الأنف وتقضي على احتقان الحلق وبعض الأعراض المصاحبة لنزلات البرد مثل الرشح والزكام.

قد يهمك:فوائد الزنك الصحية والتجميلية

الأسئلة شائعة

كم حبة كلارينيز في اليوم؟

تختلف جرعة حبوب كلارينيز حسب الحالة الصحية للمريض، فإذا كان يعاني من احتقان الأنف فيكفي حبّ واحدة في اليوم، أما إذا كان يعاني من أعراض تحسسية ففي تلك الحالة يتم تناول جرعتين يومياً كل 12 ساعة.

ما هو علاج كلارينيز؟

دواء كلارينيز هو عبارة عن أقراص مضادة الهيستامين تحتوي على بعض المواد الفعالة مثل اللوراتادين والسُودوافدرين، حيث تعمل تلك المواد على تخفيف حدة احتقان الأنف والزكام.

حبوب كلارينيز من عمر كم؟

يمكن أن يتم تقديم حبوب كلارينيز بدايةً من 12 سنة، كما يفضل ألا يتخطى أيضاً الـ 65 عاماً، وذلك لكي يتم الحصول على أقصى قدر من الإستفادة.

مفيد على اخبار جوجل

اقرأ أيضا :

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى