الحمل ومراحله

الدورة الشهرية أثناء الحمل .. هل تأتي الدورة الشهرية خلال الحمل؟

هل يمكن حدوث الحيض أثناء الحمل؟

 يفرز جسم السيدات شهريًا عدد من الهرمونات التي تعمل بدورها على تهيئة الرحم لاستقبال البويضة المخصبة في حال حدوث الحمل عن طريق زيادة سمك الطبقة الداخلية المبطنة للرحم لتنغرس فيها البويضة وتبدأ انقساماتها لتكوين الجنين، ولكن تنفصل هذه الطبقة ويبدأ دم الدورة الشهرية بالنزول إذا لم يحدث الحمل وبناء على ذلك فإن حدوث الدورة الشهرية خلال الحمل غير ممكن وإذا تعرضت السيدة الحامل لنزيف خلال الحمل فهذا الدم ليس دم الدورة الشهرية، ولكن لا داعي للقلق لأننا في هذا المقال سنجيب على جميع الأسئلة التي تدور في رأسكم حول الدورة الشهرية أثناء الحمل وأسباب النزيف المختلفة.

الدورة الشهرية عملية طبيعية تحدث بشكل دوري لدى جميع الفتيات بعد البلوغ والسيدات نتيجة انفصال بطانة الرحم الداخلية التي يبنيها الجسم لتهيئة البيئة المناسبة للجنين في رحم الأم، إذا أصبحتي حامل ستتوقف الدورة الشهرية لديك حتى الولادة.

كيف تحصل الدورة الشهرية؟

تحدث عملية التبويض لدي السيدات كل 28 يوم حيث تقوم المبايض بإنضاج بويضة واحدة شهريًا وتجهزها للإخصاب ومن ثم تنطلق البويضة نحو قناة فالوب حيث يحصل الإخصاب بالحيوانات المنوية، تجدر الإشارة هنا أن البويضة تعيش داخل القناة لحوالي 12 إلى 24 ساعة فقط قبل أن تستمر في طريقها نحو الرحم.

هناك احتمالين للبويضة الناضجة:

  1. أن يتمكن الحيوان المنوي من اختراق جدار البويضة ومن ثم تخصيبها، ستقوم البويضة بعد ذلك بغرس نفسها في جدار الرحم ويحصل الحمل.
  2. إذا لم تتم عملية الإخصاب فعندها ستنفصل بطانة الرحم وسيحدث النزيف الذي يعرف على أنه دم الدوة الشهرية.

لماذا يعتبر حدوث الدورة الشهرية أثناء الحمل غير ممكن؟

إن من أول العلامات التي تشير لكون المرأة قد تكون حامل هو تأخر دورتها الشهرية وعدم حصول النزيف في موعده المتوقع لديها فتلجأ في هذه الحالة لإجراء فحوصات الحمل سواء الفحص المنزلي أو فحص الدم لتتأكد من ذلك.

قد تبدأ أيضًا السيدة بالشعور ببعض الأعراض المصاحبة لحدوث الحمل مثل الغثيان وغيرها من الأعراض التي يمكن أن تتعرفوا عليها بمزيد من التفاصيل تابع القراءة ما هي أعراض الحمل للبكر قبل الدورة الشهرية.

أين تذهب الدورة الشهرية خلال الحمل؟

قد تتساءل السيدة الحامل عن اختفاء الدورة الشهرية خلال الحمل وأنها لم تعد تتعرض لأي نزيف من المهبل ورغم أن هذا هو الطبيعي ألا أننا سنقوم بشرح الأمر لكم في نقاط كما يلي:  

  • بمجرد أن تزرع البويضة المخصبة نفسها في بطانة الرحم السميكة تتغير طبيعة الهرمونات التي يفرزها الجسم.
  • يبدأ الجسم بدورة جديدة كاملة مختلفة عن السابق لتسعة أشهر هدفها الحفاظ على الحمل.
  • يرتفع هرمون الحمل في الدم ويساهم في الحفاظ على استقرار الحمل في الرحم.
  • تتوقف عملية التبويض وتتغير مستويات الهرمونات لمنع حدوث الدورة الشهرية.
  • تعود الدورة الشهرية لطبيعتها بعد الولادة يأسابيع وقد تتأخر بسبب الرضاعة الطبيعية.

إذا تعرضتي لنزول دم الحيض أثناء الحمل فلابد من أن تبحثي عن سبب النزيف، هذا النزيف ليس دورتك الشهرية.

أسباب حدوث النزيف المشابه لنزيف الدورة الشهرية خلال الحمل

يمكن أن تتعرض السيدة الحامل لنزيف مشابه لنزيف الدورة الشهرية خلال الحمل ويجب أن تبحث عن أسباب هذا النزيف، قد يكون السبب خطيرًا ويحتاج إلى متابعة طبية وقد يكون بسيطًا ولا يستدعي القلق.

أسباب حدوث نزيف يشبه نزيف الدورة الشهرية أثناء الحمل.
هناك عدة أسباب مختلفة للنزيف المشابه للدورة الشهرية خلال الحمل والتييقد تكون خطيرة ولذلك لابد من مراجعة الطبيب للاطمئنان.

تختلف الأسباب باختلاف الفترة التي يحدث خلالها النزيف، وهي تشمل على ما يلي:

الأسباب الممكنة لحدوث نزيف يشبه الدورة الشهرية خلال الحمل في الثلث الأول من الحمل

يعتبر النزيف في الشهور الأولى من الحمل شائعًا لدى الكثير من السيدات، وبشكل عام يعتبر النزيف في هذه الفترة غير مقلق إذا كان بكميات قليلة. من أشهر أسباب النزيف في هذه الفترة:

نزيف الانغراس:

عندما تصل البويضة المخصبة للرحم الغني بالدم وتغرس نفسها بداخله قد يصاحب ذلك بعض النزيف ويكون على شكل رشح دموي بسيط وكميته قليلة، يحصل هذا النزيف في بداية الحمل، أي في نفس موعد الدورة الشهرية وقد تكون السيدة لم تكتشف بعد حملها ولا تعرف أنها تتعرض لنزيف يشبه الحيض أثناء الحمل.

هناك أسباب أخرى للنزيف منها:

  • الحمل خارج الرحم وفي هذه الحالة يكون النزيف حادًا ويستدعي التدخل الطبي الطارئ.
  • وجود التهابات مهبلية.
  • فقدان الحمل وإجهاض الجنين.
  • قد يحدث النزيف بعد الجماع  أو أثناء الفحص الطبي بسبب حدوث بعض التغيرات في المهبل.
  • الحمل العنقودي وفي مثل هذه الحالة يجب التخلص من الجنين طبيًا.

الأسباب الممكنة لحدوث النزيف في الثلث الثاني والثالث من الحمل

لابد من أخذ النزيف خلال هذه الفترة على محمل الجد، ولابد من الانتباه لعدة أمور وفي حال وجودها يجب التوجه مباشرة إلى قسم الطوارئ، وهي:

  • كون النزيف مصحوب بالألم أو بأعراض أخرى.
  • إذا تعرضت السيدة الحامل لمثل هذا النزيف في الحمل السابق.
  • كمية النزيف كبيرة.
  • إذا صاحب النزيف ارتفاع في درجة الحرارة.
  • إذا كان النزيف مصحوبًا بنزول الماء الموجود حول الجنين.

من أشهر أسباب النزيف المماثل لدم الحيض أثناء الحمل في الشهور الأخيرة ما يلي:

  • المشيمة المنزاحة:

في مثل هذه الحالة تكون المشيمة قد زرعت نفسها في مكان منخفض في الرحم أو فوق فتحة المهبل الداخلية وفي مثل هذه الحالة لا يكون النزيف مصحوبًا بأي أعراض أخرى ولا يهدد النزيف الحمل ولكن لابد من اكتشافه ومراقبته.

  • الولادة المبكرة:

تبدأ علامات الولادة بالظهور مبكرًا أي قبل مرور 37 أسبوع على الحمل حيث تعاني السيدة الحامل من انقباضات في الرحم وآلام في الظهر ونزول المخاط مع القليل من الدم.

  • انفصال المشيمة:

في مثل هذه الحالة تتعرض الأم لنزول كميات كبيرة من الدم نتيجة انفصال المشيمة وقد تكون السيدة تعاني من الضغط المرتفع أثناء الحمل مما يسبب الانفصال المبكر للمشيمة، لابد من التدخل الطبي العاجل لأن هذه الحالة تهدد حياة الأم والجنين.

  • تمزق الرحم:

وهذا نادر الحدوث في العادة إلا في حال كان هناك عمليات قيصيرية سابقًا، ولكنه يهدد حياة الأم ولابد من التدخل الطبي السريع.

متى يكون النزيف في الشهور الأخيرة طبيعيًا؟

إذا تعرضت السيدة الحامل لنزيف يشبه الحيض أثناء الحمل في نهايته وهذا النزيف يشير إلى بدء الولادة ويمتاز بـ:

  1. يحدث بعد الأسبوع 37 من الحمل.
  2. يكون الدم ممزوجًا بالمخاط.
  3. يكون لون الدم فاتحًا يميل إلى الزهري وهو ما يعرف بالعلامة الدموية.
على الرغم من كون النزيف أثناء الحمل شائع الحدوث إلا أنه ليس طبيعيًا ولذلك يجب عليكِ سيدتي طلب الاستشارة الطبية إذا تعرضتي للنزيف سواء كان مصحوبًا بالألم أو لا.

ما هي الأعراض التي تستدعي طلب المساعدة الطبية العاجلة؟

بالإضافة للنزيف فإن هناك مجموعة من الأعراض الأخرى المصاحبة له التي تستدعي مراجعة الطبيب، مثل:

  1. وجود انقباضات مؤلمة أو مغص في البطن.
  2. الشعور بالدوار أو فقدان الوعي.
  3. ألم حاد في المعدة.
  4. إذا كان النزيف بكميات كبيرة.
  5. ملاحظة وجود كتل دموية في النزيف.

يمكنك الإطلاع أيضًا على: كيفية إختيار حذاء للحامل مريح ومناسب

المراجع:

 

 

  • هل كان هذا المحتوى مفيدا ؟
  • نعملا

اقرأ أيضا :

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى