صحة وطب

اعراض نقص مخزون الحديد

اعراض نقص مخزون الحديد ، هذا ما سيتم توضيحه في هذا المقال فجسم الإنسان خلقه الله سبحانه وتعالى ونظمه بشكل دقيق، فكل العناصر داخله تتواجد وفق نسب ومعايير محددة إن زادت أو نقصت عن الحدود الطبيعية تشكل خللًا في عمل مختلف أجهزة الجسم، ويعد عنصر الحديد عنصرًا أساسيًا لعمل جسم الإنسان لذلك سنقدم في هذا المقال كافة التفاصيل حول نقص مخزون الحديد والحالات التي تستدعي فحص مخزون الحديد.

ما هو مخزون الحديد في جسم الإنسان

إن مفهوم مخزون الحديد أو الفيريتين يختلف عن الحديد في الجسم وهما مفهومان يخلط الناس بينهما عادةً، ومخزون الحديد هو نوع من البروتينات يصنعها الجسم مهمتها تخزين الحديد ومن ثم إطلاقه لاحقًا للاستفادة منه وقت الحاجة، أما عن أماكن تركز الفيريتين فهو غالبًا داخل الكبد وخلايا الجهاز المناعي ونادرًا ما يكون متواجدًا في مجرى الدم، وعند حاجة الجسم لإنتاج خلايا وكريات دم حمراء يطلق الجسم الفيريتين وينقله إلى أماكن صناعة الكريات الحمراء لاستخدامه والاستفادة منه.

اقرأ أيضًا: أعراض نقص البوتاسيوم

اعراض نقص مخزون الحديد

تكون الأعراض المصاحبة لحالات نقص مخزون الحديد مختلفةً باختلاف درجة النقص لدى الشخص المريض، فقد يكون الانخفاض طفيفًا أو متوسطًا أو شديدًا، ففي الحالات غير الشديدة لا يترافق نقص المخزون بفقر دم وهنا تختلف الأعراض عما هي عليه في الانخفاض الشديد الذي يترافق بفقر دم، وفيما يلي أبرز الأعراض في كلا الحالتين:

أعراض نقص مخزون الحديد التي لا تترافق مع فقر دم

في حال حدث انخفاض طفيف إلى متوسط في مخزون الحديد ولم يتسبب بحدوث فقر دم فإن الأعراض تظهر على الشكل التالي:

  • تعب وخمول وإجهاد.
  • تراجع في العمل ومعدل الإنتاجية.
  • حدوث تساقط للشعر.
  • صعوبة في تذكر الأحداث والأشياء والتركيز.
  • المعاناة من مشاكل مختلفة في كل من البشرة والأظافر.
  • بطئ في التئام الجروح المختلفة.
  • زيادة الشهية لتناول أنواع محددة من الأطعمة.
  • ألم في الصدر وطنين في الرأس والأذن وألم في الساق قد تكون مؤشرًا لحدوث فشل في عمل عضلة القلب.

أعراض نقص مخزون الحديد التي تترافق مع فقر دم

تحدث هذه الحالة نتيجة تراجع قدرة الجسم على إنتاج هيموغلوبين الدم وكريات الدم الضرورية لنقل الأكسجين والغذاء لمختلف خلايا الجسم، فينتج عن هذه الحالة الصحية تقصيرًا وخللًا في مختلف أجهزة الجسم، وتكون الأعراض في حالة نقص مخزون الحديد المرافق لفقر الدم على الشكل التالي:

  • الخمول وتعب.
  • دوار يحدث بشكل متكرر وصداع خفيف.
  • تغير في لون البشرة وامتلاك بشرة شاحبة اللون.
  • زيادة في معدل ضربات القلب.
  • الإحساس ببرد في الأطراف.
  • تشققات في الشفاه وأطراف الفم.
  • التهاب اللسان.
  • حدوث ما يسمى بمتلازمة تململ الساقين وتتجلى في الرغبة باستمرار تحريك الساقين حتى وإن كان المريض على السرير.
  • ألم ووخز في منطقة الصدر.
  • ضيق في التنفس.
  • حساسية المريض تجاه تغير درجات الحرارة.

متى يجب إجراء فحص مخزون الحديد

توجد بعض الأعراض التي يشير ظهورها إلى وجود خلل في مخزون الحديد قد يكون هذا الخلل على هيئة نقص في المخزون أو زيادة به، وتستلزم إجراء تحليل لمستوى الفيريتين في الدم لتحديد الحالة بدقة، وهذه الحالات هي:

  • التعب والإجهاد والإرهاق وتعب البشرة وشحوبها الواضح.
  • حدوث تسارع في نبضات القلب بشكل غريب.
  • حدوث تناقص في الوزن دون وجود سبب يستدعي ذلك كاتباع حمية غذائية أو الإصابة بأحد أمراض جهاز الهضم الذي يعيق الهضم.
  • وجود ضعف عام في الجسد.
  • آلام في مفاصل الجسم.
  • دوخة وضيق في التنفس.
  • ألم في البطن.
  • نقص في مستويات الطاقة.

عند وجود أي حالة من الحالات السابقة يفضل استشارة الطبيب والتوجه إلى مخبر طبي موثوق فهذه الحالات كلها حالات تستدعي فحص مخزون الحديد

النتائج الطبيعية لفحص مخزون الحديد

إن المستويات الطبيعية لمخزون الحديد تكون على الشكل التالي:

  • مخزون الحديد الطبيعي عند الرجال البالغين: يتراوح بين 20 و250 نانوغرام لكل لتر.
  • مخزون الحديد الطبيعي عند السيدات البالغات: يتراوح بين الـ 10 والـ 120 نانوغرام لكل لتر واحد.
  • المخزون الطبيعي من الحديد للمواليد الجدد: يتراوح بين 25 و200 نانوغرام.

وهذه الأرقام قد تختلف بشكل بسيط بين مصدر وآخر ولكن أي نتائج مختلفة بشكل واضح عن هذه الأرقام تستدعي مراجعة فورية للطبيب لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

ما هي أسباب انخفاض مخزون الحديد الطبيعي

إن عدة عوامل قد تكون هي السبب الكامن وراء النقص في مخزون الحديد لدى الإنسان، وفيما يلي أبرز هذه العوامل:

  • نقص في مستوى الحديد العادي في الدم.
  • حدوث نزيف داخلي.
  • أمراض الأنيميا بكافة أنواعها.
  • وجود غزارة في الدورة الشهرية لدى السيدات والبنات اليافعات.
  • وجود بعض المشاكل في المعدة والأمعاء الدقيقة والجهاز الهضمي بشكل عام تتسبب بسوء امتصاص الحديد.
  • وجود نقص في معدلات فيتامين ج أو C.
  • الداء الزلاقي.

ما هي أسباب ارتفاع مخزون الحديد

ليس نقص مخزون الحديد هو المشكلة الصحية الوحيدة المرتبطة بمخزون الحديد، فإن ارتفاعه أيضًا في الجسم يتسبب بمشكلات صحية عديدة، وفيما يلي أبرز العوامل التي تتسبب بحدوث ارتفاع في مخزون الحديد في الجسم:

  • أمراض الكبد المختلفة.
  • مرض اللوكيميا.
  • تناول الكحول وخاصةً عند الإفراط في ذلك.
  • الإفراط في تناول مكملات الحديد.
  • وجود التهاب مفاصل روماتويدي.
  • وجود مشاكل في الغدة الدرقية.
  • الإصابة بمرض اختزان الحديد.
  • بعض أنواع السرطانات.

إرشادات لرفع مخزون الحديد عند انخفاضه

إن الطبيب المختص هو الوحيد القادر على تحديد درجة النقص والعادات الصحية والعقاقير والأدوية الواجب الالتزام بها والجرعات التي يحتاجها المريض، ولكن فيما يلي بعض الإرشادات العامة التي يمكن التقيد بها للحصول على نتائج أفضل وشفاء أسرع:

  • الاهتمام بتناول العناصر الغذائية الغنية بفيتامين ج أو تناول مكملات غذائية تحوي هذا الفيتامين.
  • الابتعاد عن شرب الشاي مع الطعام أو بعد الوجبات مباشرةً، بل تناوله منفردًا بعد تناول الطعام بمدة لا تقل عن ساعة.
  • اتباع نظام غذائي غني بالحديد.

المصادر الطبيعية للحديد

يمكن للإنسان الحصول على حاجته من الحديد من خلال التركيز على تناول أنواع محددة من المأكولات، وفيما يلي أبرز المأكولات التي تحتوي على الحديد:

  • السبانخ: كل حصة من السبانخ تحوي حوالي 20% من حاجة الجسم اليومية للحديد، كما انه يحتوي على فيتامينات عديدة ضرورية لتسهيل امتصاص الحديد.
  • المحار: إن المحار من المأكولات البحرية التي تحتوي على كميات كبيرة من الحديد فكل 100 غرام من المحار تحوي على أكثر من 150% من كمية الحديد التي يحتاجها الجسم يوميًا.
  • لحوم الكبد: إن تناول لحوم الكبد يساعد في رفع مستوى الحديد في الجسم، فهي تمد الجسم بحوالي 36% من حاجته اليومية للحديد بالإضافة غلى بعض أنواع الفيتامينات والعناصر الغذائية الهامة.
  • البقوليات: إن مقدار كوب من العدس المسلوق يحوي على 37% من حاجة الجسم اليومية للحديد، بالإضافة غلى العديد من المعادن والألياف التي تساعد في تعزيز عملية الهضم.
  • اللحوم الحمراء: تشكل اللحوم الحمراء مصدرًا غنيًا بالحديد، فهي توفر حوالي 15% من حاجة الجسم اليومية.
  • بذور اليقطين: تحتوي على 26% من حاجة الجسم اليومية للحديد.

وفي الختام تم توضيح أهم المعلومات المتعلقة باعراض نقص مخزون الحديد، وأشهر أسباب حدوث خلل في مخزون الحديد في جسم الإنسان والحالات التي تستدعي فحص مخزون الحديد بالإضافة إلى أهم الإرشادات والنصائح الطبية التي تفيد في تجنب الإصابة بهذه الحالة.

الأسئلة الشائعة

كيف أعرف إن عندي نقص في مخزون الحديد؟

يمكن من خلال بعض الأعراض التوقع بحدوث نقص في مخزون الحديد وأبرزها التعب والخمول والشعور بالدوخة والصداع وامتلاك جلد شاحب.

ما سبب انخفاض مخزون الحديد؟

قد يكون سبب انخفاض مخزون الحديد هو الإصابة بفقر الدم أو بعض أمراض المعدة والأمعاء ومرض النيميا أو إجراء عمليات جراحية والمعاناة من نزف.

ما هي أعراض الأنيميا؟

يشكل الإرهاق ووجود ضيق في التنفس وعدم انتظام في معدل ضربات القلب وبرودة الأطراف وآلام الصدر مؤشرًا على احتمال معاناة الشخص من مرض الأنيميا.

  • هل كان المقال مفيداً؟
  • نعملا
مفيد على اخبار جوجل

اقرأ أيضا :

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى