صحة وطب

اعراض انخفاض السكر

اعراض انخفاض السكر هي محور سطور هذا المقال من موقع مفيد، فجسم الإنسان له تركيبة دقيقة ومنظمة وخلاياه وأجهزته تعمل بتناسق بشكل متكامل لتؤدي مهامها بالشكل الذي يبدو عليه الإنسان السليم، وكل خلل سواء كان بسيطًا أو معقدًا يسبب اضطرابًا في عمل مختلف أجهزة الجسم وتقصيرًا في مهام الشخص المصاب، ومرض السكري هو مرض العصر يصيب الصغار والكبار، الرجال والنساء، من مختلف الفئات العمرية تاركًا آثاره السلبية على مختلف أجهزة الجسم.

ما هو مرض السكري

يشير الأطباء عبر مصطلح مرض السكري إلى كل خلل في مستوى السكر في دم الإنسان، وتوجد حالات من مرض السكري تكون قابلة للعلاج الكامل والجذري فيما أنواع منه تشكل أمراضًا مزمنة يمكن ضبطها عبر بعض الإجراءات الطبية التي يحددها الطبيب ولكن المشكلة لا تحل بشكل جذري، علمًا أن اضطرابات معدلات سكر الدم تشمل ارتفاع السكر في الدم وانخفاضه أيضًا.

ما هو مرض انخفاض السكري

هي حالة غير صحية تكون معدلات سكر الدم الغلوكوز أقل من المعتاد ويحدث ذلك نتيجةً لأسباب مختلفة بعضها بفعل تناول بعض أنواع الأدوية والعقاقير الطبية وبعضها نتيجةً لعوامل وراثية أو عادات تغذية غير متوازنة، ويعد مرض انخفاض السكر حالة تحتاج إلى تصرف فوري وعلاج سريع، أما المعيار أو الحد الذي يحكم معدل السكر في الدم فهو 70 ميليغرام لكل 1 ديسيليتر بشرط أن يكون مقاسًا في فترات الصباح عندما يكون الشخص صائمًا، ولكن يبقى هذا الرقم يختلف من شخص لآخر والأدق هو استشارة الطبيب.

اقرأ أيضًا: هل السكر الموجود في الفواكه مضر للصحة ؟

اعراض انخفاض السكر

فيما يلي أبرز الأعراض التي تظهر لدى الأشخاص في حالة انخفاض سكر الدم:

  • عدم انتظام معدل ضربات القلب أو تسرعها.
  • حدوث خدر أو إحساس بالوخز في الشفاه واللسان والخد.
  • الإرهاق وشحوب الوجه.
  • التعرق والهياج والشعور بالجوع.
  • تشوش الرؤية.
  • الشعور بالدوخة.
  • فقدان الوعي في بعض الحالات الشديدة.
  • نوبات مرضية وسلوك غير طبيعي وعدم القدرة على إتمام المهام العادية.

تأثير انخفاض السكرعلى الجهاز العصبي المركزي

لانخفاض مستوى السكر في الدم آثار سلبية على مختلف أجهز الجسم، وفيما يلي أشهر الأعراض العصبية الملحوظة في حالة حدوث انخفاض لسكر الدم:

  • ضعف عام.
  • صداع.
  • انزعاج وعدم راحة.
  • دوار ودوخة.
  • الكوابيس خلال النوم في حال حدث انخفاض أثناء النوم، بالإضافة إلى احتمال دخول الشخص في نوبات بكاء ليلًا.
  • تشوش الرؤية وفقدان الوعي.

أسباب انخفاض مستوى السكر في الدم

إن حالة انخفاض سكر الدم هي حالة شائعة وتحدث نتيجةً لأسباب عديدة، وفيما يلي أبرز هذه الأسباب:

  • التعرض للإصابة بمرض السكري.
  • تناول الكحول بكثرة مما يتسبب بتقصير في وظائف الكبد في إنتاج الجلوكوز وإطلاقه في الأوعية الدموية.
  • وجود اضطرابات في عمل كلى الإنسان.
  • التعرض للإصابة بأحد أمراض التهاب الكبد.
  • وجود ورم في البنكرياس.
  • حدوث اضطرابات في الغدة الكظرية.

اقرأ أيضًا: هل التمر مفيد لمريض السكر

نقص السكر التفاعلي

في بعض الحالات الطبية عند حدوث نقص في معدل سكر الدم يستخدم مفهوم نقص السكر التفاعلي فما هو؟ إن نقص السكر التفاعلي هو حالة صحية تطلق على الشخص الذي يحدث عنده هبوطًا في سكر الدم بعد تناوله الوجبات الغذائية تحتوي على نسب مرتفعة من السكر فينتج الجسم أنسولين أكثر من حاجته ويكثر لدى الأشخاص الذين سبق لهم أن خضعوا لعمليات المجازة المعدية.

عدم الشعور بأعراض نقص سكر الدم

في كثير من الحالات وبعد تكرار حدوث نوبات نقص سكر الدم يمكن أن تتوقف الأعراض التي تنذر بحدوث نقص سكر، فيكف الدماغ وباقي أجزاء الجسم عن إظهار أعراض وهذا أمر غاية في الخطورة فمن الممكن أن يهبط السكر إلى درجة تهدد الحياة دون أن تظهر على المريض أعراض تنذره، ولذلك يفضل دائمًا أن يلتزم مرضى السكر بإجراء مراقبات ذاتية دائمة لأنفسهم بقياس درجة سكر الدم يوميًا في المنزل دون إهمال الموضوع.

وفي الختام وبعد التعرف على اعراض انخفاض السكر، وأهم المضاعفات المحتملة والأسباب الكامنة وراء هذه الحالة الصحية، يظهر واضحًا أنه مرض يجب الحذر في التعامل معه وعدم إهماله إلا أنه مرض يمكن السيطرة عليه بالعلاج والمراقبة الدقيقة.

الأسئلة الشائعة

ماذا يحدث للجسم عند انخفاض السكر

إن انخفاض معدل السكر في الجسم يسبب تراجعًا في الطاقة الموجودة داخله للقيام بمختلف العمليات الحيوية وتبدأ الأعراض بصداع ودوخة وإن لم يعالج فورًا واستمر في الانخفاض فقد يسبب الدوخة والإغماء وقد يصل للموت في بعض الحالات.

ما هو سبب نزول السكر؟

قد يكون السبب وراء انخفاض معدلات السكر في دم الإنسان هو تناول بعض الأدوية والعقاقير الطبية وعدم تناول كميات كافية من النشويات والكربوهيدرات.

ماذا يفعل المريض عند انخفاض السكر

عند حدوث انخفاض سكر مفاجء فيجب التصرف بسرعة تلافيًا لأي مضاعفات قد تحدث، والتصرف الصحيح هو تناول المريض لحوالي 15 غرام من الكربوهيدرات خلال مدة لا تتجاوز الـ 15 دقيقة، وجعل المريض يرتاح حوالي ربع ساعة من بعدها يعاد فحص السكر للتأكد من مستواه فإن كان لا يزال اقل من 70 ميلليغرام/ ديسيلتر، فيجب إعجاؤه كمية أخرى من السكر تقدر بـ 15 غرام.

مفيد على اخبار جوجل

اقرأ أيضا :

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى