الحمل ومراحله

اختبار الحمل المنزلي

ما هو المقصود بـ اختبار الحمل المنزلي؟ وكيف يمكن للسيدة أن تجري الفحص وإلى ماذا تشير النتيجة؟ كل هذا وأكثر ستتعرفين عليه بالتفاصيل في المقال التالي حول أشرطة فحص الحمل المنزلي وتحليل النتائج.

إذا كنتي تعتقدين انك حامل فيمكنك إجراء اختبار الحمل المنزلي لتتأكدي من ذلك، تقوم فكرة هذا التحليل على قياس نسبة هرمون الحمل في البول من خلال أشرطة خاصة. يمكنك شراء أشرطة فحص الحمل المنزلي دون وصفة طبية والتأكد بنفسك قبل اللجوء إلى تحليل الدم.

إن أكثر اختبارات الحمل حساسية ودقة في إظهار النتيجة هي تلك المأخوذة من خلال سحب عينة من الدم وتحليلها في المختبر. هذا النوع من الفحوصات لا يتم فيه فقط معرفة ظهور هرمونات الحمل (B-HCG) فحسب بل ويقيس كميتها أيضًا مما يساعد على متابعة تطور الحمل وثباته في الشهور الأولى. لابد من أن يتضاعف مستوى الهرمون ويزداد كل يومين إلى ثلاثة أيام في بداية الحمل وهذا يساعد الطبيب على تحديد أسابيع الحمل والانتباه لوجود أي مشاكل.

ما هو المقصود بفحص الحمل المنزلي؟

هي مجموعة من الاختبارات عبر أشرطة مخصصة والتي تعتمد على استخدام الحقائق العلمية التي تشير لكون هرمون الحمل (hCG) يبدأ بالانتشار في الدورة الدموية للإناث أثناء المراحل المبكرة من الحمل. يتم إفراز هذا الهرمون فقط عندما تصبح السيدة حامل ولن يتم إفرازه تحت أي ظروف أخرى، مما يسمح لنا بالاعتماد على هذا الاختبار للتحقق من حدوث الحمل من عدمه.

هنالك مجموعة من الشكوك حول دقة التحليل في المنزل لاسيما أن الكثير من النساء لا تعرفن متى يظهر الحمل في الاختبار المنزلي للحمل. يمكن التأكد من وجود هرمونات الحمل في البول بعد أسبوعين من حصول الإخصاب وانغراس الجنين. وعليه قد تحصل بعض السيدات على نتيجة سليية ولكنها خاطئة إذا ما قامت بإجراء فحص الحمل المنزلي مبكرًا.

ننصحك بقراءة المزيد حول: اسابيع الحمل الطبيعي للبكر؟ وكم عدد اسابيع الحمل للولادة القيصرية؟

ما هو الوقت الملائم لإجراء اختبار الحمل المنزلي؟

قد تجدين أن بعض الاختبارات المنزلية تدعي أنها موثوقة وتعطي نتائج دقيقة إذا ما تم إجراؤها في اليوم الأول من تغيب دورتك الشهرية وعدم قدومها في موعدها. ولكن الحقيقة أنه من الأفضل أن تنتظري بضعة أيام بعد غياب الدورة الشهرية لتحصلي على نتائج مضمونة.

بعد مرور فترة وجيزة على حصول الانغراس للبويضة الملقحة بجدار الرحم، تبدأ المشيمة بالتشكل حيث تفرز بدورها هرمونات الحمل في دم وبول السيدة الحامل. لكي تحصلي على نتيجة تحليل حمل منزلي مضمون 100 % لابد من أن تتأكدي من تاريخ التبويض لديك حيث يترتب عليه معرفة وقت الاخصاب وحساب موعد انغراس الجنين داخل الرحم مما يساعدك على تقرير الوقت الأكثر ملائمة لإجراء فحص الحمل والحصول على نتيجة صحيحة في المنزل. إذا كانت دورتك غير منتظمة فهذا يعني أنك ستواجهين صعوبة في تحديد وقت خروج البويضة وتخصيبها بدقة.

الكثير من السيدات تفضل الخصوصية والسهولة التي توفرها أشرطة الاختبار المنزلية ولكنها في بعض الأحيان تكون مشتتة وغير معتمدة. في حال كانت نتيجة التحليل إيجابية لابد من التوجه لطبيب النسائية المختص ومتابعة الحمل وإجراء تحليل الدم الذي يكون أكثر دقة في تحديد مدى قوة ونجاح الحمل وفرصة استمراريته.

كم تبلغ دقة فحص الحمل المنزلي وهل يمكن الاعتماد عليه؟


هل ممكن يغلط اختبار الحمل المنزلي؟ يقال أن صحة العديد من أشرطة تحليل الحمل المنزلية تصل إلى 99 بالمئة. ومع ذلك، تتفاوت اختبارات الحمل المنزلية في دقتها وقدرتها على معرفة كون السيدة حامل أم لا عند النساء في فترة الحيض. إذا ما ظهرت لديك النتيجة سلبية فهذا لا يعني أنك لستي حامل بشكل قطعي وعليك إعادة الفحص مرة أخرى بعد مرور أسبوع من انقطاع دورتك الشهرية.

يمكن أن يعطي اختبار الحمل المنزلي نتيجة سلبية خاطئة في الحالات التالية:

  • القيام بالفحص في وقت مبكر قبل انطلاق الهرمونات وظهورها في البول.
  • وجود خطأ أثناء القيام بإجراء الفحص ولذلك يجب الالتزام بالقواعد المكتوبة على العبوة.
  • اجراء الفحص في منتصف النهار أو بعد تناول الكثير من السوائل بحيث يكون البول مخففًا ونسبة الهرمون قليلة. لذلك تنصح السيدات بتطبيق الاختبار في الصباح الباكر حيث يكون البول مركزًا.

كما يمكن أن تعطي أجهزة فحص الحمل المنزلية نتائج إيجابية ولكنها خاطئة وهذا يحدث بنسبة قليلة. هذا يحدث في حالات انغراس الحمل خارج الرحم وقد يكون نتيجة تناول بعض الأدوية التي ترفع مستويات هرمون BHCG.

قد يهمك أن تقرأ حول: الدورة الشهرية أثناء الحمل .. هل تأتي الدورة الشهرية خلال الحمل؟

ما هي طريقة إجراء الفحص؟

تعرفي على كيفية استخدام شريط اختبار الحمل بالصور

تمتلأ الأسواق بالعديد من الأجهزة المنزلية لاختبار الحمل والتي يعد ثمن الفحص أهم اختلاف بينها. من ناحية أخرى تتشابه جميعها من حيث الفكرة ومبدأ العمل ولذلك مهما اختلف الجهاز فإنها كلها موثوقة ونتيجتها صحيحة. لا يلزم أي تحضيرات مسبقة قبل القيام بالتحليل وانما كل ما نحتاجه هو عينة من البول.

تكون كيفية استعمال اختبار الحمل في المنزل كالآتي:

يتم الاختبار من خلال التبول في كوب، ثم وضع الشريط البلاستيكي في الكوب لبضع ثوانٍ، ثم الانتظار لبضع دقائق. ويختلف وقت الانتظار حسب نوع جهاز الفحص حتى تحصل المرأة على إجابة لسؤالها المهم بكونها حامل أم لا. يجب الانتظار قبل التحقق من النتائج وفقًا لتعليمات شريط الفحص وهذا ما يكون مكتوبًا على عبوة الشراء ويجب الانتباه له. عادةً ما يجب أن تننتظري دقيقتين وربما أكثر. بالإضافة إلى ذلك، تحتوي معظم الاختبارات على خانة بيضاء لعرض النتيجة في شكل خط أو رمز. في حال لم يظهر الخط ، فهذا يشير لكون الشريط المنزلي لا يعمل بشكل صحيح وعليك حينها المحاولة بطريقة أخرى أو جهاز مختلف. تعتبر بعض أشرطة الحمل المنزلية أكثر دقة من غيرها. بمعنى آخر تكون حساسيتها مرتفعة لأقل كمية من هرمون الحمل، في بعض الفحوصات تكون نسبة هرمون bhCG المكتشفة في البول المطلوبة لكي تحصل السيدة على نتيجة إيجابية قليلة ويتعرف الشريط على أصغر نسبة من الهرمون بسرعة. 

تعرفي على: عسل السدر للحامل .. ما هي فوائده وهل يمكن تناول عسل السدر أثناء الحمل؟

كيف يمكنك قراءة نتائج التحليل المنزلي؟

اختبار الحمل المنزلي خط خفيف

بعد غمر ورقة الاختبار في البول ستلاحظين أما ظهور خط واحد وربما خطين على ورقة الاختبار. السطر الأول الذي يظهر هو خط الاختبار وهذا يكون موجود دائمًا سواء كان هناك حمل أم لا. وجود سطر واحد فقط يعني أن الفحص سلبي مما يشير إلى عدم حدوث الحمل أو أو أن الاختبار قد تم القيام به في وقت مبكر. إذا كانت النتيجة هي خطين واضحين باللون الأحمر، تكون نتيجة التحليل إيجابية. وبناءً على ذلك فإنه لا يمكن عمل تحليل الحمل المنزلي بدون جهاز.

يمكن للمرأة الحامل أيضًا استخدام اختبار الدم للكشف عن الحمل. في فحص الدم تظهر قيمة محتوى هرمون الحمل في الدم عن طريق سحب عينة دم وريدية وتحليلها.

إذا ما قمتي بإجراء فحص اختبار الحمل المنزلي وكانت نتيجة الاختبار إيجابية فعندها يجب عليك اللجوء للطبيب الخاص بك وذلك لإجراء الفحوصات اللازمة لمتابعة السيدات الحوامل.

يمكنك الإطلاع أيضًا على: اعراض الحمل المبكر

المراجع:

1 2

 

  • هل كان هذا المحتوى مفيدا ؟
  • نعملا

اقرأ أيضا :

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى