مجتمع

كيفية التعامل مع ضغوط العمل بشكل إيجابي | طرق علاج ضغوط العمل

كيفية التعامل مع ضغوط العمل بشكل إيجابي العمل هو الهاجس الأكبر والأهم  في حياتنا، أصبح يحتل المراتب الأولى في تراتبية حياتنا، حيث أننا نحتاج إلى العمل لتلبية حاجاتنا ولكي نعيش حياة كريمة وأحيانا نقوم بمزاولة أكثر من عمل في وقت واحد من أجل تحسين مدخولنا في ظل أزمة إقتصادية خانقة وغلاء فاحش، الأمر الذي  يؤدي إلى ضغوط، اليوم من خلال مقالي هذا أحبتي سأعرفكم كيف نتعامل مع ضغوط العمل بشكل إيجابي، تعالوا معي…

ماذا نعني بضغط العمل؟

ضغط العمل Occupational Stress يتعرض له كل عامل أو موظف بالمجمل إذا كان يراعي ضميره في عمله، لأنه يتطلب منه الجدية والإلتزام بوقت معين، مواصفات محددة، مما يصيبنا بالضغط على أنفسنا من أجل إنجازه بطريقة جيدة وفي الوقت المحدد، لا يقف الموضوع عند هذا الحد ممكن أن تتعرض إلى ضغط في العمل من خلال شخص مسؤول عنك يكون صارم، تعسفي فيشعرك بالضغط مع أنك تفعل المطلوب منك هو نفسه الذي تفعله كل يوم، ضغط العمل هو ملازم لك كل ما أنت تعمل، أود أن أقول شيئاً كل شيء يعطيك بالمقابل أنت عليك أن تعطيه بكل إخلاص ومصداقية ليكون ربحك من خلاله حلال ومبارك.

ضغط العمل يختلف تفسيره من إنسان إلى آخر، منهم من يتعاطى مع الأمر بشكل عادي دون مشاكل أو تأفف، ومنهم من يثقل كاهلهم ويوترهم ويجلب لهم الهم والقلق، ويقودهم ضغط عملهم إلى مشاكل عائلية أو مشاكل في العمل، وتعاني هذه الفئة من العصبية المفرطة والتهور السريع بالإضافة إلى مشاكل نفسية وجسدية لها مخلفاتها على الشخص وكل هذا من جراء ضغط العمل.

كيفية التغلب على ضغوط العمل

طرق علاج ضغوط العمل

هناك عدة طرق يمكن إعتمادها لكي تخفف عن نفسك ضغط العمل، ومنها:

  • تقسيم العمل: لكي تكون مرتاح في عملك عليك تقسيمه إلى أجزاء أو إلى عدة أقسام، تحدد وقت كل منها لتنفيذه مع إعطاء نفسك قسطا” من الراحة بينهم، حيث أن متابعة العمل بشكل مستمر ومتواصل دون راحة له نتائج وخيمة، ممكن أن يؤدي هذا الأمر إلى إنتاجية عمل سيء بالإضافة إلى الملل الذي يشعر فيه الشخص وهو ينجز عمله لوقت طويل ودون راحة وفي نهاية المطاف لم يستطع من الإستمرارية  وسينقطع عن العمل بعد فترة قصيرة. 
  • لا تدع الوقت مقياس تقييم لعملك: بمعنى آخر ليس بالضرورة العمل لوقت أطول وعدد ساعات أكثر يعطيك نتيجة أفضل، فهذا ليس بمقياس لكي تقييم عملك من خلاله، لذا عندما تأخذ وقت لو قليل يكون بمثابة إستراحة لك تتناول فيه فنحان من القهوة، أو تحادث زملاءك في العمل خلاله، يجدد طاقتك وحيويتك فتعود إلى إستئناف عملك بهمة ونشاط أكبر ونتيجة أمثل. 
كيفية التعامل مع ضغوط العمل بشكل إيجابي | طرق علاج ضغوط العمل
كيفية التعامل مع ضغوط العمل بشكل إيجابي | طرق علاج ضغوط العمل

اقرأ المزيد: هل التسويف مرض نفسي .. بحث عن التسويف

  • تقسيم الوقت: وفق جدول يساعدك على إتمام عملك بطريقة صحيحة دون تأخير في تسليم عملك، فيكون منظم أكثر ودقيق حيث لا تأخير ولا تأجيل في كل ما أوكل إليك، حينها تكون أنت مرتاح نفسياً في التعاطي مع عملك،  لا شك أن تنظيم الوقت هو من الطرق الأكثر إستخداما” لمساعدتك على تخفيف ضغط العمل عليك.
  • الإرادة والإصرار على العمل من الصفات الأساسية التي يجب أن يتحلى بهم صاحب العمل. 
  • السرعة والدقة في إتمام العمل أمران لا بد من وجودهما حيث أنهما يساعدان على إستغلال الوقت وإدارته بشكل جيد، فينجز المطلوب بالوقت المحدد وبشكل جيد. 
  • العمل الجماعي أو العمل الفريقي حيث أن هذا الأمر يحفز العمال وينشطهم كما أنه يعزز علاقاتهم ببعض. 
  • مكافئات معنوية أو مادية عند إتمام العمل بنجاح وفي الوقت المحدد وبشكل ممتاز. 

إيجابيات إدارة العمل بطريقة جيدة

من المؤكد أن إدارة العمل بطريقة حسنة وجيدة لها آثار إيجابية ومنها:

  •  السعادة والرضا يغمران قلبك حين تنجز عملك بطريقة جيدة وفي الوقت المحدد. 
  • الثقة في التعامل مع كل من هم حولك سواء صاحب العمل أو زملائك وحتى العملاء يعود عليك بمنافع إبجابية، أن تكون محط ثقة الناس هذا ينم عن إحترامك لعملك ومحيطك. 
  • الدقة في إتقان العمل ليأتي بالشكل الأفضل وأن تقييم  أنت عملك وترضى عنه ليكون على أحسن ما يرام. 
  • العلاقات الإجتماعية هي عنصر جداً مهم في الحياة العملية وفي المجتمع ككل خاصة عندما يقوم كل فرد بعمله بشكل جيد. 
  • إستثمار الوقت بشكل جيد ومفيد. 

سلبيات عدم إدارة العمل بشكل جيد

كما أن للعمل الجيد  إيجابياته فإن سوء إدارة العمل تتأتي بنتائج سلبية ومنها:

  • تراكم العمل وتركه إلى وقت آخر يشعر النفس بالإحباط والملل. 
  • عدم إنجاز العمل في الوقت المحدد 
  •  عدم الثقة في العمل وإنعدامها بين الناس.
  • ضغط العمل وعدم إدارته بشكل صحيح، يؤدي إلى تأزم  الوضع الإجتماعي بشكل عام. 
  • عدم تقدير الجهود التي يبذلها الفرد والإستهتار بالعمل. 
  • إنجاز العمل  لتسليمه بالوقت المحدد مع الضغط والإسراع يؤثر على جودة العمل وعدم إتقانه بالطريقة الصحيحة لأن الهدف يكون روتيني  تسليمه. 
كيفية التعامل مع ضغوط العمل بشكل إيجابي | طرق علاج ضغوط العمل
كيفية التعامل مع ضغوط العمل بشكل إيجابي | طرق علاج ضغوط العمل

أعراض وعلامات تشير إلى ضغط العمل

لا تلاحظ وأنت تقوم بعملك الضغوطات التي تتعرض لها ولكن لهذه الضغوط مؤشرات تدل عليها ومنها:

  • العصبية، فجأة تتحول إلى شخص عصبي أو حزين يميل إلى الإكتئاب. 
  • بمقدار ضغط العمل الذي تتعرض له تصبح شخص غير مبال ولا مهتم وخمول أيضاً.
  • صعوبة في النوم والإسترخاء.
  •  مشاكل في التركيز على عملك أو أي عمل آخر. 
  • صداع ووجع  رأس يلازمك كل الأوقات نتيجة ضغط العمل
  • الإبتعاد عن التجمعات والأماكن المزدحمة إلى درجة الإنعزال والإنطواء
  • المزاجية وتغير الطباع بالإضافة إلى الكآبة الملازمة حيث أن من يتعرض إلى ضغط في العمل لا يجد الراحة في أي مكان يرتاده. 
  • فقدان الوزن بسبب عدم الأكل الصحيح وقلة تناوله أو زيادة بالوزن بسبب الأكل المفرط بطريقة خاطئة وفي أوقات متأخرة وغير منتظمة. 
  • عدم سلامة الجسم وصحته فيلازم الشخص شعور بالعياء أو الغثيان، الكسل وعدم النشاط. 
  • القلق حيال العمل والوسواس القهري، على سبيل المثال يوسوس بأمور العمل فيقول:” أنجزته ولكن أعتقد أنني نسيت أمرا ما” أو كان يجب علي أن أفعله بطريقة أفضل.
كيفية التعامل مع ضغوط العمل بشكل إيجابي | طرق علاج ضغوط العمل
كيفية التعامل مع ضغوط العمل بشكل إيجابي | طرق علاج ضغوط العمل

ما هي أسباب ضغوط العمل؟ 

هناك مثل يقول : “عرف السبب بطل العجب” عند معرفتك لأسباب ضغوط العمل تكون قد وضعت نفسك على الطريق الصحيح، الأسباب كثيرة ومتعددة منها:

  • تحديد المهام الموكلة إليك في العمل يخفف عنك الأعباء،  أحياناً كثيرة يوكل إلى شخص ما في الشركة أكثر من عمل فيزداد العبء على الشخص وبالتالي ضغط العمل بسبب عدة مهام مع بعضها. 
  • الوظيفة الغير محببة ممكن أن تسبب ضغط في العمل أو التي لا تحقق طموح الموظف. حيث أن  مؤهلات الموظف قد تكون غير كافية لهذه الوظيفة فتتداخل الأسباب وتؤدي إلى ضغط في العمل. 
  • قلة التنظيم وترتيب الأمور قد يكون سبباً في زيادة الأعباء على الموظف. وأحياناً كثيرة يكون الضغط من جراء عدم إحتراف الأسلوب أو نقص في القدرة أو مهارة القيام به. 
  • أحياناً كثيرة نعمل بجهد وتعب ونلقى في المقابل أجر زهيد حيث لا يوجد آلية تقييم أو تقدير للعمل. بالإضافة إلى الضغوطات الإجتماعية والنفسية الخارجية التي تتطلبها الحياة وبالتالي تشكل ضغط في  العمل. 
  • يمكنك التغلب على ضغط العمل عندما تتمكن من تحديد الأسباب الرئيسية لها وكما ذكرت لاحقاً تكون أولى خطوات النجاح.

أعزائي القراء قدمت لكم جولة في ميدان العمل عرفتكم من خلاله على كيفية التعامل مع ضغوط العمل بشكل إيجابي، وأنتقلنا بعدها على أفضل الطرق للتعامل مع ضغط العمل، من ثم عرفتكم على إيجابيات إدارة العمل بطريقة جيدة. وسلبيات عدم إدارة العمل بشكل جيد، وأوضحت لكم ما هي عوارض وعلامات تشير إلى ضغط العمل. وأنهينت مقالي مع أسباب ضغوط العمل.

نصيحة أخيرة لكم أحبتي لا تنقلوا عملكم معكم إلى المنزل ولا تدعوا تأثير ضغط العمل يعكس على علاقاتكم بالمقربون منكم، ولا تجهدوا أنفسكم لأن لهذا الأمر نتائج سلبية على صحتك وعلى من حولك، تابعوني بعناوين أخرى. 

أقرأ المزيد: بحث التواصل مع الآخرين .. فن التواصل مع الآخرين

  • هل كان هذا المحتوى مفيدا ؟
  • نعملا

نينا عماد

دبلوم دراسات عليا في الفنون والآثار من الجامعة اللبنانية .(مركز العمادة) مرشدة سياحية* للأماكن الأثرية والمنتجعات السياحية ، والتسويق للفنادق والمطاعم والاوتيلات. معلمة ومنسقة لغة انكليزية في المدارس الرسمية في لبنان. *هناك العديد من الكتب من مؤلفاتي : المواقع الأثرية (مسح أثري للمواقع) قصر شحيم/اقليم الخروب/لبنان قصر ماري في سوريا الفنان عارف الريس التراث.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى