سياحة وسفر

أفضل شهر للسفر إلى سنغافورة

أفضل شهر للسفر إلى سنغافورة، هذا البلد الرائع الذي يتوافد إليه السياح بالآلاف كل عام، من مختلف دول العالم. لكن يبقى موسم السياحة الأكثر ازدحاما هو في نوفمبر، يناير ويونيو. 

على سبيل المثال نذكر أن شهر يوليو هو الأفضل لمحبي التسوق. حيث يقام في هذا الشهر من كل سنة مهرجانات التسوق العالمية، بالإضافة إلى حسومات مذهلة! 

أما إذا إخترتم  السفر إلى سنغافورة في شهر أبريل فالطقس رائع والأسعار مخفضة. 

من ناحية أخرى فإن شهر سيبتمبر يعد الأفضل من حيث الأسعار، حينها يكون التدفق السياحي قد خف، لذا الحجوزات تكون منخفضة ولكن الطقس أكثر حرارة في سيبتمبر. 

اليوم أعزائي القراء سنستعرض سوياً في مقالنا هذا أفضل شهر للسفر إلى سنغافورة كل ما يتعلق بهذا الموضوع وتفاصيله، بعد أن نقدم نبذة شاملة عن سنغافورة، تابعونا عبر موقع مفيد بكل ما هو واف وجديد. 

اقرأ أيضا :

نبذة عن سنغافورة 

جمهورية سنغافورة هي دولة تقع جنوب شرق آسيا. أي على الطرف الجنوبي من جزيرة الملايو. مضيق جوهور يفصلها عن ماليزيا، ومضيق سنغافورة يفصلها عن جزر رياو الإندونيسية. 

إقتصادها: تعد سنغافورة رابع مركز مالي في العالم، كما أنها مدينة عالمية ولها دور كبير في الإقتصاد العالمي.

 تسميتها: يعود أسم سنغافورة إلى اللفظ المحلي سنغابورة، أي سنغا و بورا السنسكرتية والتي تعني مدينة الأسد. 

عاصمتها: هي سنغافورة وأكبر مدنها. تحتوي معظم إدارات الدولة، بالإضافة على إحتوائها على أهم الموانئ في العالم. 

عملتها: في الحقيقة فإن الدولار السنغافوري هو العملة الرسمية في سنغافورة. حيث يتكون الدولار الواحد من 100 سنت. وفئاته الورقية هي 2/5/10/20/50/100/1000/10000

مساحتها: تبلغ مساحة سنغافورة 710 كلم مربع. كما تمتلك شريط ساحلي بطول 193 كيلومتر.

سكانها: يبلغ عدد سكان سنغافورة 5,817,394 نسمة، حسب إحصائيات صدرت عن الأمم المتحدة عام 2019.

لغتها: في الحقيقة فإن سنغافورة هي بلد متعدد اللغات، فهي تضم أربع لغات محكية، ومنهجها التعليمي بلغتين. ومنها لغة ملايو هي اللغة الوطنية. لغة الماندارين لغة المواطنين ذوي الأصول الصينية. وكذلك اللغة التاميلية نسبة إلى منطقة تاميل جنوب الهند. واللغة الإنجليزية التي تعد اللغة الرسمية أيضاً في سنغافورة. 

ديانتها: الديانة الرئيسية في سنغافورة هي البوذية، التاوية، الهندوسية، الإسلام والمسيحية. 

المعالم الطبيعية في سنغافورة: تنعم سنغافورة بمعالم طبيعية جميلة، مساحات خضراء جعلتها من الوجهات السياحية في العالم. وكانت عوامل جذب للعديد من السياح، الجزر، الأنهار ، الغابات، الطبيعة الجميلة ، الجبال والتلال بالإضافة إلى الشواطئ جعلت منها المقصد السياحي الأهم في العالم.

اقرأ المزيد: ما هي قوانين السياحة في مدينة نيوم السعودية

مميزات سنغافورة – اجمل ما في سنغافورة؟

تتمتع سنغافورة بمميزات عديدة ومتنوعة، لاسيما أبرزها ما يلي:

  • في الحقيقة فإن معظم سكان سنغافورة يتحدثون اللغة الإنجليزية على الرغم من أنها ليست اللغة الرسمية في البلاد.
  • تشتهر سنغافورة بالعديد من المعالم والأماكن السياحية منها، طريق أورشاد الذي يعد المكان الأكثر إزدحاما في سنغافورة. مطار شانغي  مطار متطور يشمل العديد من الحدائق والمرافق. حدائق الخليج، مارينا باي ساندز، ميرليون، النصب التذكاري لحرب كرانجي، دير الرضيع المقدس، الحي الصيني، عجلة سنغافورة، ملاهي يونيفيرسال ستوديوز، تمثال رافلز، وحديقة حيوانات سنغافورة. 
  •  الأطباق السنغافورية، أبرزها كوكتيل سينجابور سلينج، طبق السلطعون الحار الذي يعتبر من أهم الأطباق الذي يبحث عنه الزائر عند زيارته لسنغافورة.
  • سنغافورة هي من أهم مداخل جنوب شرقي آسيا.
  • تعمل على توفير الراحة لزوارها.
  • لديها العديد من البرامج الوظيفية.
  • أكثر ما يميز سنغافورة هو مبانيها الشاهقة والعصرية.
  • تكثر الجزر الخلابة في سنغافورة.
  • تتمتع بتنوع ثقافي لا مثيل له، بالإضافة إلى العديد من المهرجانات.
  • تعد سنغافورة دولة غنية وثرية على الرغم من إفتقارها للعديد من الموارد، فهي أفضل شهر للسفر إلى سنغافورة
  • نمت دولة سنغافورة وتطورت معتمدة على الدخل الفردي، حيث أصبحت من أغنى عشر دول في العالم.
  • تضع سنغافورة قوانين صارمة من أجل تأمين الأمان والسلام في البلاد. لعله أبرزها منع مضغ العلكة في الأماكن العامة.
  • في الحقيقة فإن شوارع سنغافورة من أنظف الشوارع على المستوى العالمي.
  • أما علم سنغافورة فهو عبارة عن مستطيلين يمتدان بشكل أفقي واحد باللون الأحمر والآخر باللون الأبيض. إلى جانبه هلال يحتوي على خمسة نجوم بيضاء.
  •  يوجد في سنغافورة مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان لدول جنوب شرق آسيا. حيث أنشأ في عام 2002، ويساهم بشكل فعال في إدراج معايير حقوق الإنسان في مختلف الميادين السياسية، الإجتماعية، التنموية والإقتصادية.
  • إذا كنتم من هواة العلم فلا تفوتوا عليكم متعة الدراسة في سنغافورة، حيث أعلى مستويات التعليم توجد في سنغافورة، بالإضافة إلى الدراسة في أحضان الطبيعة الخلابة في بيئة سليمة، وأكل صحي ومغذي بأسعار خيالية تناسب الجميع.

اقرأ المزيد: السياحة في بولندا

أفضل شهر للسفر إلى سنغافورة – أفضل وقت للسفر إلى سنغافورة

تعد سنغافورة من أجمل بقاع الأرض، لا سيما في جنوب شرق آسيا. لذا يتوافد إليها السياح من كل حدب وصوب للتمتع بمعالمها السياحية الجميلة. حيث أن الطقس يسمح بزيارة سنغافورة على مدار العام.

بينما يبقى شهر يوليو هو الأفضل لزيارة سنغافورة.

بينما يبقى فصل الصيف هو الأنسب للسفر إلى سنغافورة، حيث أن الحرارة تكون مستقرة. كذلك المناخ يساعد على القيام بالأنشطة خاصة المائية وكل ما يتعلق بالسباحة، الغطس الغوص، ركوب الأمواج وغيرها.

فصل الشتاء هي الفترة الممتدة ما بين شهر يناير إلى فبراير، هذا الوقت مناسب جداً لزيارة سنغافورة حيث تكون الاحتفالات بالسنة الصينية قد بدأت، فتكثر المهرجانات، وتزين الشوارع، وتنعكس الثقافة الصينية الرائعة على كل البلد الصاخب بالحياة. ويحضر للكرنفال السنوي الكبير فتتوافد السياح من مختلف دول العالم لحضوره.

الطقس في سنغافورة

في الحقيقة، فإن مناخ سنغافورة حار ورطب وذلك بحكم موقعها الجغرافي على خط الإستواء. لذا المناخ غير مستقر فيها، مع العلم أنها جزيرة، فالحرارة تتراوح ما بين 20 إلى 30 درجة مئوية. حينها يكون الطقس جيد لممارسة جميع أنواع الأنشطة.

اقرأ المزيد: عيوب السياحة في جورجيا

جدول سياحي في سنغافورة – أفضل شهر للسفر إلى سنغافورة

في سياق الحديث عن أفضل شهر للسفر إلى سنغافورة، يمكنكم إستكشاف معالم سنغافورة السياحية في 7 أيام، وزيارة العديد من مواقعها الهامة. على سبيل المثال نذكر :

في اليوم الأول: 

 زيارة  منتجع مارينا باي والتمتع بإطلالة لا توصف   على المحيط والمدينة. 

في الوقت نفسه يمكنكم زيارة حديقة سنغافورة للحيوانات  حيث تجدوا الحيوانات الفريدة من نوعها، كذلك المهددة بالإنقراض. 

في اليوم الثاني

القيام برحلة لا تنسى إلى جزيرة سنتوسا، وجمال شواطئها الرائعة وشمسها الدافئة بالإضافة إلى زيارة المنتزهات  لاسيما منتزه يونيفيرسال ستوديوز. 

كما يمكنكم بعد ذلك زيارة الأحياء والأسواق التجارية مثل شارع أورشارد رود الشهير. 

في اليوم الثالث 

لا بد لك من زيارة حديقة الطيور الإستوائية ومشاهدة أنواع فريدة ومتعددة الألوان والأشكال منها. 

كذلك زيارة  المتحف الوطني للفنون للإطلاع على الثقافة السنغافورية لهذا البلد. 

في اليوم الرابع

زيارة  إلى حديقة  غاردينز باي المثيرة للإهتمام لا بل المذهلة والتعرف على النباتات  الإستوائية ذات الجمال الطبيعي الرائع. 

ومن ثم زيارة متحف التكنولوجيا والعلوم والإطلاع على التقنيات الحديثة للتعلم. 

في اليوم الخامس

وقفتكم الكبرى هي في مركز العلوم والفضاء للتعرف على معظم التقنيات المستخدمة لاستكشاف الفضاء والكواكب. 

بعدها يمكنكم زيارة منتزه بوتانيكس والتمتع بالحدائق  الجميلة والنباتات. 

في اليوم السادس

لا تفوتوا عليكم فرصة زيارة قرية كمبونج  جلام للتعرف على تراث سنغافورة. 

كما يمكنكم زيارة معبد بوذا الساكتا الذهبي ومشاهدة الأعمال الفنية. 

في اليوم السابع 

ختام جولتكم في سنغافورة سيكون مثمر وجاذب خاصة بعد زيارتكم إلى مركز علوم البحار والتعرف على التنوع الحيوي والبيئي للمحيطات، بعدها يمكنكم زيارة حديقة الزهور في بولي.

اقرأ المزيد: السياحة في ألبانيا للسعوديين

في الختام أعزائي القراء نكون قد قدمنا لكم مقال أفضل شهر للسفر إلى سنغافورة، عرفناكم من خلاله على هذا البلد الرائع، لكي تتمكنوا من التواصل مع الشعب خلال زيارتكم، وحددنا افضل وقت للسفر إلى سنغافورة، وعرضنا لكم جدول سياحي لمدة 7 أيام ممكن أن يخدمكم ويسهل عليكم من عناء البحث. 

المصدر
Best Season to visit Singapore

اقرأ أيضا :

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى