صحة الحامل

حمض الفوليك للحامل

حمض الفوليك للحامل يعد أحد العناصر الغذائية التي يجب الحرص على تناوله بكميات مناسبة، لكونه يلعب دور هام في إتمام الحمل بشكل سليم حتى الولادة، ويجب تناوله قبل حدوث الحمل أو عند الرغبة في الحمل أو التخطيط له، لذا دعونا نأخذكم في جولة قصيرة في موقع مفيد  نتعرف من خلالها فوائد حمض الفوليك للحامل ، وايضاً أعراض نقص حمض الفوليك.

حمض الفوليك 

يطلق عليه باللغة الإنجليزية Folic acid ويعد أحد الصور التي يتواجد عليها فيتامين 6.

يتضمنه أصناف متعددة من الأطعمة والكثير من المكملات الغذائية، ويلعب دور هام في إتمام الكثير من العمليات الحيوية التي تتم داخل الجسم.

كما تكمن أهمية حمض الفوليك في كونه أحد العناصر الهامة اللازمة لإنتاج كريات الدم الحمراء.

بالإضافة إلى المحافظة على صحة الدماغ والوقاية من تساقط الشعر، فضلا عن كونه يلعب دور هام في إنتاج الـ DNA.

حمض الفوليك للحامل

حمض الفوليك للحامل يعد أحد الأمور الهامة التي لا غنى عنها أثناء هذه الفترة، ويمكن توضيح ذلك من خلال الآتي:

  • في حالة حدوث انخفاض في مستوى حمض الفوليك لدى السيدة الحامل.
  • فقد يتسبب ذلك في زيادة فرصة تعرض الجنين للتشوه الخلقي.
  • بسبب عدم حدوث غلق “الأنبوب العصبي” بشكل سليم، مما يتسبب فيما يسمى بـ “عيوب الأنبوب العصبيّ”.
  • حدوث هذا الأمر يتسبب في ظهور مشكلتين أساسيتين، الأولى تسمى بـ “تشقق العمود الفقري” ويقصد بها عدم نموه بشكل كامل.
  • أما الثانية تسمى بـ “انعدام الدماغ” ويقصد بهذا الأمر عدم نمو أجزائه بشكل كامل.
  • الكثير من الأجنة الذين يتعرضون لمشكلة انعدام الدماغ تزداد حالات الوفيات بينهم بعد ولادتهم بمدة قصيرة.
  • أما الأطفال المصابين بتشقق العمود الفقري يصبح لديهم إعاقات طوال فترة حياتهم.
  • لذا يجب تناوله من خلال بعض الوصفات الطبية، المتمثلة في المكملات الغذائية التي تتضمن في محتواها حمض الفوليك.
  • سواء عند التخطيط للحمل أو أثنائه بهدف الوقاية من كافة الأمور السابق ذكرها.

قد يهمك : حمض الفوليك للشعر فوائده واضراره

فوائد حمض الفوليك للحامل

تتعدد فوائد حمض الفوليك للحامل حيث يعتبر أحد الفيتامينات الهامة جدا أثناء تلك الفترة الحرجة، وذلك لما يلي:

  • يعد حمض الفوليك أحد الفيتامينات التي من الضروري الحصول عليها بكميات كافية، للوقاية من الإصابة ببعض التشوهات بنسبة تزيد عن 50%.
  • تناول كمية مناسبة منه تقي من الكثير من المشكلات الصحية.
  • بالإضافة إلى التشوهات الخلقية التي قد تحدث في الحمل، والتي من أشهرها فلح الشفة، الإجهاض التلقائي، الشفة الأرنبية.
  • نقص المتناول من حمض الفوليك أثناء هذه الفترة قد يتسبب في حدوث الولادة المبكرة، بالإضافة إلى ولادة أجنة مبتسرين أي ناقصي الوزن.
  • حمض الفوليك للحامل هام جدا لنمو الجنين بمعدل طبيعي داخل الرحم، لذا يؤدي نقصه إلى حدوث مضاعفات أثناء الحمل، من أبرزها ما يسمى بـ “مقدمات الارتعاج”.
  • واحدة من أخطار نقص حمض الفوليك كونه يزيد من فرص الإصابة ببعض أنواع السرطان، وكذلك أمراض القلب والزهايمر فضلاً عن الجلطة الدماغية.

اقرأ أيضا : اوميجا 3: ما هي فوائده ومصادره؟ ومتى تاخذ الحامل اوميجا 3؟

الجرعات المسموحة 

فيما يتعلق بـ الجرعات المسموحة من حمض الفوليك للحامل، يمكن توضيحها من خلال النقاط التالية:

  • بالنسبة الجرعة المسموحة يوميا من حمض الفوليك للحامل تحديدا الثلاثة أشهر الأولى منه تقدر بـ 400 ميكرو جرام.
  • يرجع السبب في تحديد جرعة حمض الفوليك خلال تلك الفترة، أن كافة المشاكل تحدث جراء نقصه مثل التشوهات وغيرها في أول الحمل.
  • كما تكمن المشكلة في أن غالبية الحالات لا يمكن اكتشافها إلا بعد مرور الستة أسابيع الأولى بعد حدوث الحمل.
  • هناك بعض المنظمات التي توصي بضرورة تناول هذا الحمض قبل إتمام الحمل، أو في حال تم التخطيط لحدوثه لضمان توفره بكميات كافية.
  • الجرعة المسموحة من حمض الفوليك تختلف حسب الوقت الذي يتم تعاطيها فيه.
  • سواء كانت قبل الحمل أو أثناء المرحلة الأولى من الحمل أو خلال المرحلة الأخيرة منه.
  • يتم رفع الجرعة التي يتم تناولها بعد مرور شهور الحمل الأولى لتصل إلى 600 ميكروجرام، أي المدة ما بين الشهر الرابع إلى الشهر الرابع.

الاثار الجانبية 

بالنسبة إلى حالات زيادة جرعة حمض الفوليك للحامل، يمكن تسليط الضوء عليها من خلال الآتي:

  • يجب الإشارة إلى أن هناك بعض السيدات التي يسمح لهم بتناول جرعات أكبر من حمض الفوليك.
  • خاصةً الذين سبق لهم ولادة طفل مصاب بأحد عيوب “الأنبوب العصبي”.
  • كما يتم زيادة الجرعة المتناولة للسيدات الحوامل اللاتي يعانين من فقر الدم المنجلي، وكذلك المصابين بأمراض الكلى أو الذين يخضعون للغسيل الكلوي.
  • كما يتم زيادة الجرعة لهؤلاء الذين يتعاطون بعض أنواع الأدوية، مثل التي يتم تعاطيها لمعالجة مرض الصرع.
  • النساء الحوامل اللاتي يعانين من أمراض مثل الربو والصدفية، بالإضافة إلى مرض الذئبة وبعض الأمراض الأخرى. 

شاهد المزيد : ما هي أعراض نقص فيتامين د وكيفية علاجه

حمض الفوليك للحامل
أعراض نقص حمض الفوليك

أعراض نقص حمض الفوليك

يعتبر نقص حمض الفوليك أحد الأمور النادرة في كثير من دول العالم، إلا أن هناك بعض الأشخاص الذين يعانون من أعراض نقص حمض الفوليك، ونوضح ذلك فيما يلي:

  • الأفراد المصابين بأمراض مثل “الأمعاء الالتهابية” وكذلك الأشخاص المدخنين والذين يتعاطون الكحول بكميات كبيرة.
  • أكثر عرضة للإصابة بنقص حمض الفوليك عن غيرهم من الأشخاص العاديين.
  • يمكن معرفة نسبة حمض الفوليك لديهم عن طريق القيام بفحص دم.
  • يمكن من خلاله معرفة نسبة هذا الفيتامين داخل كريات الدم الحمراء وأيضا داخل مجرى الدم.
  • تظهر أعراض نقص حمض الفوليك على هيئة الشعور بالتعب والوهن، بالإضافة إلى حدوث ضيق التنفس والإعياء.
  • قد يصاب الأشخاص المصابين بنقص حمض الفوليك بالتهيج، بالإضافة إلى ارتفاع معدل الهوموسيستين داخل مجرى الدم.
  • تظهر أعراض نقصه أيضا على هيئة التعرض للإصابة بـ Megaloblastic anemia، ويعد واحداً من أنواع فقر الدم حيث يحدث تضخم كرات الدم الحمراء.

اقرأ المزيد :فوائد بودرة العكبر الصحية وما هي الأمراض التي تساعد في شفائها

مصادر حمض الفوليك الطبيعية

يمكن تناول حمض الفوليك للحامل على هيئة أقراص مع الالتزام بالجرعة التي يحددها الطبيب المختص، كما توجد العديد من مصادر حمض الفوليك الطبيعية التي تتمثل في:

  • الخضراوات الخضراء الداكنة تعد من أغنى الأطعمة بحمض الفوليك.
  • ولكن يجب التنبيه على ضرورة عدم تعريضها لدرجات حرارة مرتفعة أثناء طهيها، لأن ذلك يؤثر سلبياً على مستوى حمض الفوليك بها ويتسبب في خسارته.
  • حمض الفوليك للحامل يمكن الحصول عليه من خلال تناول السبانخ والهليون، لكونهما من الأطعمة الغنية به.
  • العائلة الكرنبية المتمثلة في الكرنب والقرنبيط تعد من أغنى المصادر الغذائية بحمض الفوليك.
  • البازلاء والخس.
  • يرتفع مستوى حمض الفوليك داخل العديد من الحبوب، المتمثلة في كل من “العدس، بذور دوار الشمس”.
  • بعد الأطعمة مثل صفار البيض والحليب تزداد نسبة حمض الفوليك بهما، بالإضافة إلى الكبد والكلى.
  • الفواكه أيضا تعتبر مصدر غني بحمض الفوليك، ومن أمثلتها “الكيوي، البابايا، البرتقال”.

يعتبر حمض الفوليك للحامل أحد العناصر الغذائية اللازمة لضمان نمو الجنين بشكل سليم، فضلاً عن أهميته بالنسبة للحامل خاصةً فيما يتعلق بإنتاج كميات كافية من كرات الدم الحمراء، بالإضافة إلى وقاية الأجنة من التعرض لكثير من الأمراض والتشوهات الخلقية، لذا يجب الحرص على تناوله بكميات كافية وفقا لتعليمات الطبيب المختص.

لا تنسي أن تقرأ : زيت جوز الهند: فوائد زيت جوز الهند للشعر والجسم وفوائد أخرى

هل يتسبب تناول حمض الفوليك بكميات كبيرة في حدوث أضرار للسيدة الحامل؟

لا، تجاوز الجرعات المسموحة من حمض الفوليك لا يشكل خطراً ، ذلك لكونه واحداً من الفيتامينات الذوابة في الماء، مما يعني إمكانية التخلص منه عبر البول وبالتالي لا يتراكم في الجسم.

هل يسبب تناول حمض الفوليك أي أعراض جانبية؟


 حمض الفوليك لا ينتج عنه أية آثار جانبية في غالبية الحالات، ولكن قد تظهر بعض الأعراض مثل اضطراب بالمعدة نتيجة تناول حمض الفوليك لدي البعض.

  • هل كان هذا المحتوى مفيدا ؟
  • نعملا

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى