الحمل والولادة

تحليل حمل منزلي

يعد تحليل حمل منزلي من أكثر الطرق الشائعة التي تلجأ إليها السيدات عند وجود شك بحدوث الحمل، خاصة بعد تأخر الحيض الشهري، ويتميز بأنه أبسط الفحوصات الطبية من حيث طريقة استخدامه وثمنه المناسب للجميع لذلك يقدم لكم موقع مفيد بعض المعلومات الهامة عن اختبار الحمل المنزلي، وطريقة اختبار الحمل بالخل والسكر والملح.

موعد إجراء تحليل الحمل المنزلي

يعد الوقت المناسب لإجراء تحليل حمل منزلي بعد مرور فترة التبويض بعدة أيام، وذلك في حين حدوث علاقة جنسية بين الزوجين دون استخدام الواقي الذكري.

أو في حالة غياب الطمث أكثر من أسبوع مع ظهور أعراض الحمل الشائعة، مثل: الغثيان الصباحي، التعب، والنوم لساعات طويلة.

يعتمد الاختبار المنزلي في الكشف عن الحمل من خلال ارتفاع هرمون hCG في الجسم، ويطلق عليه علمياً هرمون الحمل حيث يزداد إنتاجه في الدورة الدموية بعد غرس البويضة في الرحم، ثم يظهر تدريجياً في البول.

قد يتم إنتاج هرمون الحمل أيضاً إذا كانت المرأة تعاني من الاضطرابات الهرمونية أو تستخدم أبر تفجير البويضة، ولهذا يجب عدم الاعتماد عليه بشكل كلي واستشارة الطبيب بعد إجراؤه على الفور للتأكيد.

تتضمن أهمية الفحص كي تتعرف المرأة على كيفية الحفاظ على الجنين، كما أن عليها تغيير النمط الغذائي الخاص بها وتجنب التعرض للتدخين، أو تناول المشروبات الكحولية.

يجب العلم أن هذا النوع من التحاليل لا يكشف عن الحمل مباشرة بعد عملية تلقيح البويضة، ولهذا لا داعي لاستخدامه بعد العلاقة الجنسية بمدة قصيرة ويفضل في الوقت الأقرب للدورة الشهرية.

اقرأ ايضا:كيفية التعامل مع ضغوط العمل بشكل إيجابي | طرق علاج ضغوط العمل

طريقة استخدام تحليل الحمل المنزلي

  • لا يحتاج تحليل حمل منزلي إلى تحضير معدات خاصة فقط يجب اتباع النقاط التالية:
  • إحضار كأس بلاستيكي صغير لوضع عينة البول بداخله.
  • نقوم بوضع الاداة البلاستيكية الخاصة لسحب عينة البول ببطء، دون إدخال فراغات الهواء بها.
  • نضع القليل من قطرات البول في المكان المخصص على الشريط ويترك لعدة دقائق.
  • تأتي بعض الاختبارات مكونة من قطعة واحدة فقط وهي شريط الاختبار، وهنا نقوم بغمرة حتى العلامة المحددة داخل الكوب ويرفع لرؤية النتيجة.

قراءة نتيجة تحليل الحمل

تقسم جميع أشرطة تحليل الحمل المنزلية إلى نافذتين، وهما:

النافذة الأولى

يطلق عليها غرفة التحكم Control، حيث أنها توضح إذا كانت طريقة عمل تحليل حمل منزلي صحيحة أم لا، كما أنها تعطي خط واحد في حالتي الحمل السلبي أو الايجابي.

ولكن في حين عدم ظهور خط أمامها فهذا يعني أن الشريط  فاسد، ويجب استبداله بواحد آخر.

النافذة الثانية

تسمى Test، وهي الخاصة بتوضيح نتيجة الاختبار في صورة خط رفيع وفي حالة عدم وجود حمل لا يتغير لونها.

كما يجب عدم الاعتماد على النتيجة التي تأتي بعد انتظار ساعات من فحص الشريط وذلك لأنها قد تتغير نتيجة تأكسد البول مع الهواء، وهنا يمكن إعادة إجراء اختبار الحمل باستعمال شريط آخر.

تابع:شروط فتح حساب للعمالة المنزلية الراجحي

النتائج الخاطئة لتحليل الحمل المنزلي

قد يعطي اختبار تحليل حمل منزلي نتائج خاطئة للحمل الإيجابي و السلبي، وللتعرف على الأسباب تم تقسيم النتائج كالاتي:

نتيجة الحمل الإيجابي الخاطئ

يمكن أن تحصل المرأة على خطين في تحليل الحمل دون وجود جنين داخل رحمها، وتلك النتيجة الكاذبة تعود إلى:

  • إجهاض الجنين في صورة بضع قطرات دموية متجلطة.
  • التصاق البويضة خارج الرحم، أو ما يسمى الحمل الخارجي.
  • اضطرابات هرمونية ناتجة عن خلل في وظيفة المبايض.
  • نمو بطانة رحم في مناطق أخرى من الجهاز التناسلي الأنثوي.

نتيجة الحمل السلبي الخاطئ

تسمى تلك النتيجة بالحمل السلبي الكاذب، على الرغم من أن المرأة في الحقيقة حامل بالفعل، وتحدث في الحالات الآتية:

  • عمل تحليل حمل منزلي بعد يوم من ممارسة العلاقة الحميمة.
  • استعمال عينة من البول بعد شرب السوائل بكميات كبيرة.
  • استخدام الادوية المنشطة المبايض.

وفي كلتا الحالتين ينصح المرأة بتأكيد الاختبار في حين ظهور أعراض الحمل بعد غياب الحيض، أو إجراء تحليل الدم في المعمل لأنها تعطي نتائج موثوقة وأكثر دقة.

اقرأ المزيد:أهم مصادر الدخل السلبي Passive income وكيفية ربح المال عن طريقه 2021

اختبار الحمل بالخل
طريقة استخدام تحليل الحمل المنزلي

أسباب نتائج تحليل الحمل السلبي

هناك العديد من العوامل الشائعة التي تؤكد عدم وجود جنين في رحم الأم، ومن أبرزها:

  • إجراء تحليل حمل منزلي في وقت مبكر جداً، ويعود ذلك إلى إنتاج هرمون الحمل في مجرى الدم بمعدل بسيط.
  • عدم استخدام عينة البول الصباحية، وهنا يصبح الهرمون أقل تركيز على مدار اليوم.
  • تناول كميات كبيرة من الألياف الطبيعية والسوائل، حيث أنها تخفف تركيز البول بشكل كبير، ويصعب الكشف عن هرمون الحمل.
  • استخدام الاختبار بشكل خاطئ، أو قد يكون فاسد وغير صالح للاستعمال.

قد تحدث النتيجة السلبية أيضاً رغم تأخير الحيض الشهري عن موعده، وذلك يعود لأسباب آخري، وهي:

  • التعرض للضغط النفسي المستمر، مما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم.
  • الرضاعة الطبيعية.
  • متلازمة تكيس المبايض.
  • نمو أورام ليفية في الرحم.
  • تأخير الحيض عدة أشهر سابقة.
  • قرب بلوغ سن اليأس المبكر، وانقطاع الحيض.
  • عدم النوم بشكل منتظم.
  • استخدام عقاقير الخصوبة والتبويض.

الطرق التقليدية للكشف عن الحمل في المنزل 

هناك أعراض شائعة تنبأ السيدات بالحمل وتجعلها لديها رغبة وحيرة في التأكد من الحمل دون الحاجة لشراء تحليل حمل منزلي من الصيدلية، واليكم أبرز الطرق من اختبار الحمل بالخل وغيرها من الطرق المنزلية:

اختبار الحمل بالملح

يعد من أكثر الطرق التقليدية التي تلعب دور هام في الكشف عن الحمل المبكر، وذلك من خلال إضافة معيار من الملح الخشن إلى عينة البول في كوب بلاستيكي شفاف ومعقم، ونقلب باستمرار لمدة ثلاثة دقائق.

إذا تحول البول إلى مجموعة تكتلات من الجبن الأبيض فهذا يشير إلى الحمل الإيجابي، ولكن في حين عدم وجود أى اختلاف أو ظهور رغوة خفيفة فهذا يعني الحمل السلبي.

اختبار الحمل بالخل

يعتبر اختبار الحمل بالخل من الاختبارات البسيطة والسريعة التي يمكن استخدامها لحين موعد زيارة الطبيبة، فقط نقوم بوضع ملعقتان من محلول الخل الأبيض على كمية البول.

يظهر الحمل الإيجابي في صورة فوران كثيف، وتجمع من الفقاعات الهوائية على جوانب الكوب، ويمكن مشاهدتها من الخارج.

اختبار الحمل بالسكر

يتوفر السكر بشكل عام في المنازل، ويمكن بالفعل استعماله في إجراء فحص الحمل، حيث نقوم بمزج ثلاثة ملاعق من السكر الخشن مع عينة البول، ويترك لمدة خمسة دقائق.

عند رؤية تجمع كبير بين جزيئات السكر، وعدم ذوبانه بشكل كامل، فهذا يدل على الحمل.

ولكن يجب العلم أن تلك الوسائل المنزلية القديمة غير مؤكدة، ولم يتوفر لها أي دلائل علمية كافية، لذا على المرأة مراجعة الطبيب في حين ظهور علامات الحمل المعروفة.

استعمال تحليل حمل منزلي طريقة سريعة للكشف عن الحمل المبكر قبل زيارة الطبيب، يعطي نتائج مضمونة عند استخدامه بالطريقة الصحيحة، تتوفر منه أنواع كثيرة تنتجها الشركات ذات كفاءة ودقة، لذلك لا تترددوا في تجربته.

الأسئلة الشائعة:-

هل تختلف نتائج اختبار الحمل مع استخدام الأدوية؟

نعم، تتعارض الأدوية المحفزة للتبويض والخصوبة، أو العقاقير التي تتكون من هرمونات المشيمة مع اختبارات الحمل المنزلية.
كما أكد الأطباء أيضا أن استعمال المضادات الحيوية، وأدوية تنظيم النسل الهرمونية، تجعل نتائج الاختبار غير دقيقة.

هل من الضروري إجراء الاختبار فقط في الصباح الباكر؟

نعم، وذلك لأن تركيز البول وهرمون الحمل يكون أعلى عند الاستيقاظ من النوم، ولكن سيقل بشكل كبير مع شرب الماء والسوائل طوال اليوم، وربما يعطي نتائج خاطئة.

هل يدل الخط الفاتح للاختبار على وجود حمل؟

نعم، يشير الخط الثاني الفاتح إلى وجود الحمل الضعيف، وهذا يعود إلى انخفاض مستوى هرمون HCG في الدم، ويجب على المرأة الخضوع للطبيب فوراً.

مفيد على اخبار جوجل

اقرأ أيضا :

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى