الذكاء الاصطناعي AI

ما هو التعلم العميق Deep Learning وما هي تطبيقاته

ما هو التعلم العميق ، أو ما هي تقنية التعلم العميق Deep Learning ، كثيراً ما يطرح هذا السؤال على مواقع التواصل الاجتماعي ومحركات البحث. ولهذا سنقوم في مقال اليوم بالتحدث عن تعريف تقنية التعلم العميق بشكل مفصل ، كما سنقوم أيضاً بالتحدث عن أهم تطبيقاتها. علماً بأننا قد قمنا في السابق بالتحدث عن تقنيات مشابهة لهذه التقنية ، مثل تقنية الذكاء الاصطناعي ، أو AI. ويمكنك أن تقوم بقراءة هذه المقالات عند زيارة موقع مفيد.

أما في مقال اليوم ، سنقوم بالتحدث عن مفهوم وتطبيقات تقنية التعلم العميق ، أو Deep Learning ، والتي تعتبر واحدةً من التقنيات التي تعتمد بشكل عام على الذكاء الاصطناعي وقدراته. تابع معنا قراءة المقال حتى النهاية لكي تعرف المزيد من التفاصيل.

ما هو التعلم العميق Deep Learning

Deep Learning
مفهوم التعلم العميق

لقد برز مصطلح التعلم الآلي والتعلم العميق في الآونة الأخيرة نتيجة لدمج علوم البرمجة والرياضيات مع التقنيات الحديثة المتوفرة. وعلى الرغم من أن تقنية التعلم العميق Deep Learning تعتبر فرعاً من فروع الذكاء الاصطناعي ، إلا أنها تختلف بشكل طفيف عن تلك التقنية. فما هو التعلم العميق Deep Learning ، وما هي أبرز تطبيقات هذه التقنية في حياتنا اليومية. تابع معنا القراءة لتعرف الإجابة على هذه الأسئلة وأكثر.

اقرأ المزيد من موقعنا : أحدث إستخدامات الذكاء الاصطناعي 2020

وبشكل عام ، تعبر تقنية التعلم العميق Deep Learning على قدرة الآلات والأجهزة الإلكترونية المختلفة مثل الكمبيوترات على التفكير واتخاذ القرارات والقيام بالمهام من تلقاء نفسها بدون أي تدخل بشري. وذلك بناءً على قاعدة البيانات الضخمة الموجودة في ذواكر هذه الأجهزة أو الأنظمة. كما تعتمد هذه التقنية أيضاً على الخوارزميات الرياضية المدمجة في أكواد البرامج المختلفة. بالتالي يمكن بتطبيق تقنية التعلم العميق Deep Learning على الأجهزة والأنظمة المختلفة بأن يفتح المجال أمام الكثير والكثير من التطبيقات والفرص والاستخدامات المنوعة.

فرص وتطبيقات تقنية التعلم العميق Deep Learning

التعلم العميق
أبرز تطبيقات وفرص التعلم العميق

لقد سمحت لنا التقنيات الجديدة التي برزت بسبب التطورات التكنولوجية بتنفيذ المهام بطرق أكثر سهولة وكفاءة. ولقد قمنا في مقالات سابقة بالتحدث عن أبرز تطبيقات تقنية الذكاء الاصطناعي AI بشكل مفصل. وسنقوم في الفقرات التالية بالتحدث عن أبرز الفرص والتطبيقات الفعلية لتقنية التعلم العميق Deep Learning. لذا تابع معنا القراءة للتعرف على هذه التطبيقات.

اقرأ أيضاً : تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التعليم 2022

أبرز تطبيقات التعلم العميق : استهداف مجال الإعلان وتحسينه

يعتبر الإعلان والإعلام الإلكتروني واحداً من أبرز وأهم المجالات التقنية الموجودة في عصرنا حالياً. وذلك لأن الوسائل المختلفة التي يتم تطبيقها في هذا المجال تلعب دوراً كبيراً في عمليات بيع السلع والخدمات المنوعة. بالتالي يمكن للإعلان الجيد أو الإعلام الجيد أن يغير من مبيعات شركة ما أو منتج ما بصورة درامية. ونتيجة الأهمية الكبيرة لهذا المجال ، عمل خبراء التقنيات الحديثة على تضمين وتوظيف تقنية التعلم العميق Deep Learning في هذه المجالات. بحيث يمكن لهذه التقنية أن تقوم بتحسين عملية صنع الإعلانات ونشرها بصورة صحيحة. كما يمكن لهذه التقنية أيضاً أن تقوم باستهداف الجماهير المناسبة لكل إعلان أو منتج أو خدمة.

المزيد من موقع مفيد : ماهو الذكاء الاصطناعي الخارق وما هي أبرز تطبيقاته

على سبيل المثال ، في حال قمت بفتح تطبيق يوتيوب وبحثت عن مقطع فيديو معين ، في مجال الطب فرضاً. فإنك ستلاحظ في المرات القادمة التي تفتح فيها تطبيق يوتيوب بأنه سيقترح عليك فيديوهات مشابهة للفيديو السابق ، أي فيديوهات في مجال الطب. وهذا بسبب خوارزميات الاقتراحات الموجودة في هذه المنصة ، والتي تعتمد بشكل أساسي على تقنية التعلم العميق Deep Learning لتتبع سلوك واهتمامات المستخدم.

السيارات ذاتية القيادة

تعتمد فكرة السيارات ذاتية القيادة على تعليم البرامج والأنظمة الموجودة في هذه السيارات قواعد المرور وضوابطه. ولكن الأمر الجدير بالذكر بأن عملية التعليم هذه ليست عملية بسيطة ، أي أنه لا يمكن أن تتم هذه العملية بتخزين المعلومات والموارد على ذواكر هذه الآلات فقط. وإنما يجب على السيارة أن تمتلك مهارات تفكير وتذكر كبيرة. كما أنها يجب أن تمتلك القدرة على اتخاذ القرارات من تلقاء نفسها بدون أي تدخل بشري. ولهذا تم توظيف تقنيات مثل الذكاء الاصطناعي AI والتعلم العميق Deep Learning في مجال صناعة هذه الآليات. بحيث تسمح هذه التقنيات لها بأن تتعلم من الأخطاء التي تقوم بها وأن تتجنبها في المرات القادمة.

اقرأ أيضاً : أفضل 10 تقنيات ذكاء اصطناعي لمحاربة فيروس كورونا

فضلاً عن ذلك ، يمكن بتوظيف تقنية التعلم العميق Deep Learning في هذه الآليات أن نخلق سيارات ذات مجال خطأ صغير جداً. وذلك من خلال قاعدة البيانات المشتركة بين الآليات جميعاً. على سبيل المثال ، في حال قامت سيارة ذاتية القيادة بتعلم شيء جديد أو بتنفيذ شيء خاطئ ، يمكن لباقي السيارات أن تتعلم من ذاكرة السيارة المذكورة سابقاً. أي أن المهارات والأشياء المتعلمة يتم مشاركتها لتوفير الكثير من الوقت والجهد.

أبرز تطبيقات التعلم العميق : الترجمة الآلية السريعة

تم تطبيق تقنية التعلم العميق أيضاً في مجال الترجمة ، وذلك لأن عمليات الترجمة تتطلب مهارات كبيرة غالباً لا يمكن للآلات أن تقوم بها من تلقاء نفسها. ولكن عند توظيف تقنيات مثل الذكاء الاصطناعي AI والتعلم العميق Deep Learning في هذا المجال ، يمكن للآلات والبرامج أن تقوم بحفظ أنماط وأساليب الترجمة التي يتم استخدامها من قبل الخبراء. ومن ثم تعمل هذه الآليات على استخدام نفس الأنماط والأساليب بصورة مشابهة لعمل خبراء الترجمة. وبسبب قدرة هذه التقنية على التذكر وحفظ البيانات والتعلم من الأخطاء أيضاً ، أثمرت فكرة توظيفها في مجال الترجمة الآلية بشكل كبير وملحوظ.

إدارة المحافظ الاستثمارية

غالباً ما تتم عمليات إدارة الموارد والبيانات والمعلومات من قبل طاقم مختص من البشر. ولكن بسبب كثرة الموارد وضخامة الشركات والمؤسسات الاستثمارية الموجودة في عصرنا الحالي ، أصبحت عملية إدارة الموارد الخاصة بهذه الشركات عملية صعبة للغاية. ولذلك لجأ المختصون إلى تطبيق تقنيات مثل التعلم العميق Deep Learning في هذه المجالات. بالتالي يمكن للبرامج والأنظمة الموجودة في الشركات والمحافظ الاستثمارية أن تقوم بالتعلم والتذكر واتخاذ القرارات الإدارية بشكل تلقائي. وبهذا توفر كثيراً من الوقت والجهد البشري المبذول بدونها.

أبرز تطبيقات التعلم العميق : التعرف على الصور

قد تبدو لك عملية التعرف على الصور عملية سهلة ، ولكن بالنسبة للبرامج والآلات فإنها تعتبر عملية صعبة للغاية. ولكن بفضل تقنيات مثل الذكاء الاصطناعي AI والتعلم العميق Deep Learning ، يمكن للبرامج والأجهزة الإلكترونية والآلات أن تقوم بالتعرف على الصور وتصنيفها بسهولة كبيرة. ولقد تم توظيف هذه التقنية في العديد من المجالات المختلفة ، أبرزها عمليات التعرف على الصور لتشخيص الأمراض في المجالات الطبية. إضافة إلى عمليات التعرف على الصور للمكفوفين والأشخاص الذين يعانون صعوبة في التشخيص والتمييز بين الصور.

التعرف على الكلام وتحسين المحادثة الآلية

كما هو الحال في عملية التعرف على الصور ، تم تطبيق تقنية التعلم العميق Deep Learning في الأنظمة والآلات والبرامج التقنية المختلفة من أجل التعرف على الكلام. كما تم استخدام هذه التقنيات أيضاً من أجل تحسين المحادثات الآلية وجعلها أقرب للمحادثات الواقعية. ومن أبرز الأمثلة على هذا التطبيق هي المساعدات الصوتية. بحيث يمكنك أن تلاحظ طريقة وأسلوب محادثة مساعد جوجل الخاص Google Assisstant ، والتي تبدو وكأنها طريقة بشرية وقريبة جداً جداً إلى الواقع. فضلاً عن ذلك ، تتوفر في الأسواق كثير من التطبيقات والبرامج التي يمكنها أن تتعرف على كلام المستخدم وتنفذ الأوامر الخاصة فيه عن طريق الصوت فقط.

أبرز تطبيقات التعلم العميق : الصيانة الصناعية

كما هو الحال في المجال التجاري ، تم تطبيق تقنيات التعلم العميق أيضاً في المجالات الصناعية ، وخصوصاً الصيانة الصناعية. بحيث يمكن للبرامج والآلات والأنظمة المزودة بتقنيات الذكاء الاصطناعي AI والتعلم العميق Deep Learning أن تقوم بتشخيص الأخطاء الموجودة في آلات وأنظمة وبرامج الشركات بصورة أسرع وأكثر كفاءة من البشر. كما يمكنها أيضاً أن تقوم بتنفيذ عمليات الصيانة بشكل أسرع وأكثر فعّالية من البشر.

المزيد من موقعنا : الذكاء الاصطناعي ودوره في مجال الإعلام

تحسين الأداء الرياضي

بالإضافة إلى كل التطبيقات والفرص التي قمنا بذكرها في الأعلى ، تم توظيف تقنية التعلم العميق Deep Learning في المجال الرياضي أيضاً. وذلك من أجل تحسين الأداء الرياضي الخاص بالمستخدمين عن طريق تحليل النشاطات والرياضات التي يقوم بها. كما يمكن بتطبيق هذه التقنية على بعض البرامج المعينة أن تجعلها قادرة على اقتراح نشاطات وبرامج غذائية مخصصة تناسب كل مستخدم على حدى.

التعلم العميق
التعلم العميق

كانت هذه مقالتنا التي تجيب عن السؤال ما هو التعلم العميق Deep Learning ، وما هي أبرز تطبيقات وفرص هذه التقنية. لا تنسى أن تقوم بمشاركة هذا المقال بين أصدقائك ورفاقك لكي يتعرفوا على هذه التقنية الجديدة.

مفيد على اخبار جوجل

Mohammad Jaweek

My name is Muhammad Jaweek and I live in Syria. I have been working with SEO for 4 years now , and I can write professional articles , especially about Technoloy. I Speak Arabic , English , German and some French as well.

اقرأ أيضا :

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى