صحة وطب

ما هي إنفلونزا الطماطم ؟ وما أعراضها؟ وطرق الوقاية منها؟

فيروس إنفلونزا الطماطم واحدة من الفيروسات الجديدة التي ظهرت في الهند، فقد تم الإعلان عن إكتشاف بعض الحالات التي أصيب بها الأطفال في بعض الولايات الهندية، فقد أعلنت وسائل إعلام هندية محلية عن إصابة أكثر من 20 حالة حتى هذا الوقت، ويأتي هذا المرض بعد إنتشار جدري القرود، ولأن الأمر مهم وعبر موقع مفيد سنتعرف على ماهية هذا الفيروس الجديد، وما هي أعراضه؟ وطرق العلاج.

ما هي إنفلونزا الطماطم

  • فيروس الطماطم Tomato flu أو فيروس تبقع وذبول الطماطم أو يطلق عليه حالياً اسم إنفلونزا الطماطم، هو واحدة من الأمراض الفيروسية التي تصيب الطماطم بشكل خاصة، فهو مرض فيروسي خطير نوعاً ما، يصيب الجلد ببثور تشبه إلى حد كبير البندورة.
  • بداية ظهور المرض هو الهند، فقد أعلنت الكثير من وسائل الإعلام المحلية مثل indianexpress عن إكتشاف عدد من الحالات التي أصابت الأطفال في أعمار صغيرة، فالمرض يصيب بالدرجة الأولى الأطفال والتي تقل أعمارهم عن 5 سنوات، ولا يعُرف السبب وراء هذا الأمر.
  • بداية الفيروس من الولاية الهندية أوديشا أو أوديسا وبالإنجليزية Odisha، وهي من الولايات التي تقع في الشمال الشرقي من الهند، إضافة إلى ولاية كرالا Kēraḷam وهي من ولاية جنوبية، ويطلق عليه اسم الفيروس المعوي والذي يصيب المعدة بالدرجة الأولى.

يحمل الفيروس الكثير من المُسميات والتي من بينها:

  • حمى الطماطم.
  • فيروس الطماطم.
  • إنفلونزا البندورة.
  • مرض اليد والقدم والفم، وهو الاسم العلمي.
  • وغيرها من مسميات أخرى كثيرة.

تأخذ البثور التي تظهر على الجلد اللون الأحمر، وتعمل على تبقع الجلد وظهور الكثير من النتوئات على جلد الطفل أو المُصاب بها، وعلى الأغلب فهذا الفيروس لا يصيب البالغين، فهو كما ذكرنا يصيب الطفل دون الخمس سنوات والمصاب بارتفاع درجة الحرارة.

اقرأ المزيد: كل ما تود معرفته عن فيروس كورونا

ما هي أعراض إنفلونزا الطماطم ؟

هناك الكثير من أعراض فيروس الطماطم والتي تم تشخصيها وتسجيلها وإليك أبرز الأعراض الأولية التي يُقال بأنه تشبه إلى حد كبير أعراض فيروس كورونا المستجد (كوفيد19) التاجي، وهي على النحو التالي:

  • مغص شديد وخفيف على حسب الحالة.
  • الارتفاع الكبير في درجة الحرارة.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • سعال يصيب الحلق.
  • سيلان في الأنف.
  • تهيج الجلد وأخذه اللون الأحمر.
  • بثور بارزة.
  • جفاف يصيب الجسم.
  • إعياء شديد.
  • الطفح الجلدي.
  • العطس.
  • تورم الجسم في بعض الأماكن.
  • آلام في جسم الطفل.
  • ورم ووجع في المفاصل.
  • وغيرها من أعراض أخرى سيتم تشخيصها بناء على الحالة فيما يتعلق ب إنفلونزا الطماطم.

اقرأ المزيد: أفضل معقمات لليدين للحماية من فيروس كورونا COVID-19

هل فيروس الطماطم مٌعدي ؟

بما أننا نتكلم عن إنفلونزا، فهو بالفعل مرض مُعدي ينتقل عند ملامسة الطفل المريض أو المرضي بشكل عام، فلهذا من الضروري جداً الابتعاد على الشخص المُصاب بهذا الفيروس الهندي وذلك للوقاية وحماية الأطفال الآخرين من أعراضه الشديدة.

الجدير ذكره أن هذا الفيروس غير مميت، وذلك على حسب الإعلان الذي تم الكشف عنه من مصادر صحية محلية منها ودولية، ولكن من المهم جداً تجنب الاختلاط ما بين الأشخاص في هذه الأماكن المُصابة والنظافة مطلوبة في هذه الحالات.

اقرأ المزيد: خرافات فيروس كورونا .. لا تصدقها

ما هي إنفلونزا الطماطم ؟ وما أعراضها؟ وطرق الوقاية منها؟

ما هي العلاقة ما بين إنفلونزا الطماطم وفيروس كورونا؟

  • الكثير ربط ما بين حمى الطماطم وما بين مرض كورونا التاجي.
  • وذلك بناء على أن أعراض فيروس الطماطم يشبه إلى حد كبير أعراض الإصابة بكورونا، مثل ارتفاع دراجة الحرارة، السُعال، القىء وغيرها.
  • ولكن في حقيقة الأمر أن هذا الأمر غير صحيح.
  • فلا علاقة ما بين فيروس البندورة أو الفيروس التاجي الذي ما زال منتشراً في الكثير من دول العالم.
  • حيث أن مرض اليد والقدم والفم الجديد يمكن الشفاء منه بسهولة، في حال تم تطبيق أسس وطرق الوقاية والحماية بشكل صحيح وعاجل.

اقرأ المزيد: القضاء على فيروس كورونا عن طريق استخدام معدن النحاس

ما هي إنفلونزا الطماطم ؟ وما أعراضها؟ وطرق الوقاية منها؟
إنفلونزا الطماطم

كيفية الوقاية والعلاج من فيروس الطماطم ؟

في حال إصابة الطفل بهذا الفيروس المُعدي الهندي، يجب إتخاذ بعض الإجراءات العاجلة والسريعة للوقاية والحماية من خطره في حال استفحل وإنتشر في البلاد بشكل كامل، وإليك طرق الوقاية من حمى الطماطم وهي كالتالي:

  • تجنب الاتصال أو الاختلاط بالطفل المصاب.
  • من المهم عزل الأطفال المصابين في أماكن مٌغلقة لمنع إنتشاره بين الأطفال بشكل سريع.
  • الحفاظ على نظافة المنزل وتنظيفه بمواد التنظيف والكحول.
  • في حال إصابة الطفل بالفيروس، احرص على أن لا يقوم بحط البثور.
  • تعقيم الأشياء التي استخدمها الطفل.
  • عدم أكل الطماطم في في الولايات المُصابة.
  • شرب الكثير من المال، للحفاظ على السيولة داخل الجسم ومنع الجفاف.

اقرأ المزيد: أفضل 10 تقنيات ذكاء اصطناعي لمحاربة فيروس كورونا

ختام مقال اليوم كان حول ما هي إنفلونزا الطماطم أو حمى الطماطم كما يُطلق عليها، وهي فيروس يصيب الأطفال وقد أصاب الكثير منهم في الهند، والتخوف حالياً من توسع رقعة الفيروس ويتنشر في الدول المحيطة أو دول العالم في حال لم يتم السيطرة عليه.

مفيد على اخبار جوجل

اقرأ أيضا :

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى