صحة وطب

هل الكوليسترول يزيد الوزن

يمتلك العديد من الناس جميع أنواع الأسئلة حول زيادة الكوليسترول الضار، هل الكوليسترول يزيد الوزن ويسبب السمنة؟  كيف يمكن التعامل مع الكوليسترول الوراثي؟ وما العلاقة بين الكوليسترول والسكر؟ وما هي فوائد الكوليسترول للجسم؟ نجيبكم فيما يلي عن أغلب أسئلتكم بخصوص زيادة الكوليسترول الضار وكيفية التعامل مع آثاره على صحة القلب والأوعية الدموية وصحة الجسم.

هل الكوليسترول يزيد الوزن ؟

من المعلومات الشائعة عن الكوليسترول هي أن ارتفاعه في الدم يسبب السمنة ، لكن هل الكوليسترول يزيد الوزن حقا؟ أم أن العكس صحيح حيث زيادة الوزن هي التي تسبب زيادة نسب الكوليسترول؟

علميا، لا يسبب الكولسترول نفسه زيادة الوزن، وكذلك لا تعد الزيادة مسببا أساسيا للكوليسترول، فهي تحدث ببساطة لأنك تستهلك سعرات حرارية أكثر مما يحرقه جسمك في اليوم.

لذلك فقط العناصر الغذائية التي تحتوي على السعرات الحرارية العالية يمكن أن تسبب الزيادة ، تلك إجابة قد لا تبدو حقيقية على سؤال هل الكوليسترول يزيد الوزن وهل الكوليسترول يسمن؟

وهذا لأن الكوليسترول مرتبط بشكل وثيق بالسمنة والزيادة في الوزن في أذهاننا، والسبب هو أنه في الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الكوليسترول مثل منتجات الألبان كاملة الدسم واللحوم والمنتجات الحيوانية والمعجنات وغيرها، ستجد أن معظمها غني بالدهون أيضًا.

فإذا كنت تتناول تلك الأطعمة بكثرة فمن المحتمل أن تحصل على كل من السمنة ومستويات عالية من الكوليسترول.

وهذا هو السبب في كون الكثير من ممن يعانون من مشاكل بمستويات الكوليسترول يعانون من السمنة، إلا أنه لا يقلل من احتمال أن يصاب الشخص النحيف الذي يتناول كمية عالية من الكوليسترول بأمراض القلب لمجرد أنه نحيف، ولن يصير سمينا بعد إصابته بمستويات عالية من الكوليسترول.

لا تنسى أن تقرأ: فوائد البطاطس المسلوقة للكبد

ما هو الكوليسترول الضار

يطفو الكوليسترول الضار الزائد في الدم ويمكن أن يصل إلى جدران الأوعية الدموية. يمكن له بتلك الطريقة أن يتسبب في زيادة صلابة الأوعية الدموية أو تضييقها أو انسدادها. إذا تفاقم الانسداد على مدى سنوات عديدة يمكن أن يسبب نوبة قلبية أو سكتة دماغية عند البالغين.

فوائد الكوليسترول

أجبنا على السؤال الشائع الذي يقول ” هل الكوليسترول يزيد الوزن ؟”.

والآن نعرض عليكم إجابة سؤال مهم آخر، هل دائما ما يكون الكوليسترول ضار؟ المعظم قد يجاوب بنعم.

لكن في الحقيقة هذا سوء فهم شائع، هناك نوعين من الكوليسترول وأحدهما نافع للجسم والآخر ضار.

وكما أوضحنا في الكوليسترول الضار يسبب مشاكل ومخاطر على صحة القلب والأوعية الدموية، أما الكولسترول الجيد فيمر بتلك المراحل:

  • يمتص الكوليسترول ويعيدها إلى الكبد
  • ثم يطرده الكبد من الجسم

ويمكن أن تؤدي المستويات المرتفعة من الكولسترول الحميد إلى تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

إذ ينتج الكوليسترول عن طريق الكبد وتصنعه معظم خلايا الجسم. ثم يتم حمله في الدم عن طريق “سعاة” صغار يسمون “بروتينات الدهون”. وتتمثل وظيفة الكوليسترول من الكوليسترول في الجسم بكل من:

  • بناء هيكل أغشية الخلايا.
  • صنع هرمونات مثل هرمون الأستروجين والتستوستيرون و الهرمونات الكظرية.
  • تساعد عملية التمثيل الغذائي الخاصة بك على العمل بكفاءة، على سبيل المثال، الكوليسترول ضروري للجسم لإنتاج فيتامين د.
  • إنتاج الأحماض الصفراوية التي تساعد الجسم على هضم الدهون وامتصاص العناصر الغذائية المهمة.

ملحوظة: قد يحتاج جسمك إلى الكوليسترول، ولكن يمكنه صنعه بنفسه، لا تحتاج إلى استهلاك الكوليسترول في نظامك الغذائي، لذا في كل الأحوال تجنب الأطعمة عالية الكوليسترول.

فوائد الكوليسترول
فوائد الأطعمة الغنية بالكوليسترول

الكوليسترول والسكر

بعد أن تعرفنا على جواب للسؤال عن هل الكوليسترول يزيد الوزن ، تعالوا معنا لنتعرف على علاقة الكولسترول بالسكر!

يرتبط ارتفاع الكوليسترول والسكر بشكل ما، فقد ربطت بعض الدراسات بين الكوليسترول والسكر (النوع الثاني من السكر) وهو واحد من ضمن الأمراض التي قد تسبب ارتفاع الكوليسترول، لأن السكري يمكن أن يؤثر على مستويات الكوليسترول المختلفة.

حتى إذا كان يتم التحكم في نسبة السكر في الدم جيدًا، فإن مرضى السكري يميلون إلى زيادة نسب الدهون الثلاثية، وانخفاض البروتين الدهني عالي الكثافة وأحيانًا زيادة البروتين الدهني منخفض الكثافة أو المعروف بالكوليسترول الضار.

لا تنسى أن تقرأ: ما هي وصفات تسمين الوجه الطبيعية

الكوليسترول الوراثي

الكوليسترول والسكر يشتركان في أنهما قد ينتقل من جيل لجيل بالوراثة، وبما أن الكوليسترول والسكر مرتبطان فإن السكر الوراثي قد يسبب الكوليسترول ولكنه لا يعد بالضرورة في هذه الحالة كوليسترول وراثي.

الكوليسترول الوراثي قابل للتحكم لحسن الحظ، ويمكنك وقاية الأجيال الجديدة منه بوسائل سهلة، يسمى الكوليسترول الوراثي فرط كوليسترول الدم العائلي. ويظهر بسبب خلل جيني في الكروموسوم 19.

وهو اضطراب وراثي يجعل من الصعب على جسمك إزالة الكوليسترول “الضار” من دمك. ومنذ الطفولة، يتراكم الكوليسترول على طول جدران الشرايين والأوردة، مما يضيق الممرات ويزيد بشكل كبير من خطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية في سن مبكرة جدًا.

و لتجنب خطر الكوليسترول الوراثي في أسرتك ننصح بـ

  • متابعة المستويات كل فترة
  • التأكد من اتباع نظام صحي
  • ممارسة الرياضة
  • تجنب الطعام الدسم وغير الصحي
  • فحص الأطفال لأبوين يعانيان من أي مشاكل في القلب والأوعية الدموية.

الأطعمة التي يجب تجنبها

هي الأطعمة المليئة بـ الكوليسترول والدهون الثلاثية، وذلك لكثرة مخاطرها على صحة الإنسان، فهناك بعض الأطعمة التي سنذكرها.

هل الكوليسترول يزيد الوزن ؟

ماهي الأطعمة التي يمكن تناولها إذا كنت مصابا بالكوليسترول أو إذا كنت أحاول فقط تجنبه؟ هل الحلا يرفع الكوليسترول بالدم؟ هل يمكنني تناول اللحوم؟ وماذا عن الألبان ومنتجاتها.

القائمة الممنوعة

البيض

  • بيضة واحدة كبيرة تنتج 211 مجم من الكوليسترول.

الأجبان الدسمة

  • 28 جرام من الجبن غير منزوع الدسم ينتج 27 مجم من الكوليسترول، المحار والروبيان وسرطان البحر.

اللحوم الحمراء

  • 112 جرام من شرائح اللحم تحتوي على حوالي 62 مجم من الكوليسترول.

الزبادي كامل الدسم

  • يحتوي كوب واحد من الزبادي كامل الدسم على 31.9 مجم من الكوليسترول.

الأطعمة المقلية

  • غنية بالسعرات الحرارية ويمكن أن تحتوي على دهون متحولة وكوليسترول.

الوجبات السريعة

  • الوجبات السريعة عامل خطر رئيسي للعديد من الأمراض بما فيها أمراض القلب والأوعية الدموية وارتفاع الكوليسترول.

أفضل نقطة انطلاق لنظام غذائي صحي بدون خطر الكوليسترول هو تناول مجموعة متنوعة من الأطعمة من كل مجموعة من المجموعات الغذائية الخمس، بالكميات الموصى بها.

هذا يساعد في الحفاظ على نظام غذائي صحي ويوفر مجموعة من العناصر الغذائية المختلفة للجسم.

اضرار زيادة الكوليسترول
هل الكوليسترول يزيد الوزن

المجموعات الغذائية الخمس

  • الفاكهة
  • الخضار والبقوليات.
  • البروتينات الخالية الدهون والدواجن والأسماك والبيض والتوفو والمكسرات.
  • الأطعمة المصنوعة من الحبوب، ومعظمها من الحبوب الكاملة والأصناف عالية الألياف.
  • الحليب واللبن والجبن والبدائل المنزوعة الدسم.

لا تنسى أن تقرأ:هل يرفع الليمون من نسبة السكر في الدم 

أضرار الكولسترول

بالرجوع قليلاً إلى سؤالنا هل الكوليسترول يزيد الوزن ؟ هناك بعضاً من الأضرار للكولسترول فمن بين أهم الأضرار الرئيسية لارتفاع الكوليسترول الضار في الدم:

يسبب آلام الصدر

  • عند تصلب الشرايين التي تمد القلب بالدم فقد يكون لديك ألم في الصدر شبيه بالذبحة الصدرية وأعراض أخرى لأمراض خلل الشريان التاجي.

 حدوث نوبة قلبية

  • حيث  يمكن أن تتشكل جلطة دموية مما يعوق تدفق الدم إلى القلب. إذا توقف تدفق الدم إلى جزء من قلبك، ستصاب بنوبة قلبية.

 السكتة الدماغية

  • حيث تحدث السكتة الدماغية عندما تمنع الجلطة الدموية التي قد تحدث بسبب مستويات الكوليسترول العالية تدفق الدم إلى جزء من دماغك مسببا مشاكل وأضرار قد تكون دائمة.
اضرار الاطعمة المليئة بالكوليسترول
أضرار الكوليسترول

والخلاصة أن الكوليسترول عنصر مفيد للجسم، إلا عندما يفشل الجسم في التحكم في نسبة نظرا لنمط الحياة غير الصحي أو العوامل الوراثية، ولارتفاع مستوياته مخاطر كبرى.

أوضحنا ارتباط الكوليسترول والسكر و أجبنا عن السؤال الشائع ” هل الكوليسترول يزيد الوزن ؟” وعرضنا أهم المعلومات والنصائح التي تخص ارتفاع الكوليسترول.

  • هل كان هذا المحتوى مفيدا ؟
  • نعملا

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى