التجارة الإلكترونية

الفرق بين المتداولون المحترفون و المتداولون الهواة

الفرق بين المتداولون المحترفون و المتداولون الهواة

إن تداول الفوركس وعقود الفروقات ليس مغارة على بابا التي تمتلئ بالكنوز السهلة والسريعة، بل هو مجال عملي حقيقي يتطلب النجاح فيه و احترافه مجهود وصبر وعمل. ومن يتعامل مع هذا السوق على أنه هواية أو لعبة قد ينتهي به المطاف إلى خسائر محققة وإحباط وشيك. ومن يأخذ المجال على محمل الجد ويتعلم أساليب التحليل الفني والأساسي ويتقن فن إدارة رأس المال وإدارة المخاطر يستطيع أن يحترف التداول ويكون أقرب دائما للنجاح فيه.

جرب منصة ميتاتريدر 5 الآن

الفرق واضح، هل تريد أن تكون متداول محترف يعرف من أين تؤكل الكتف؟ يستطيع التداول عن علم ودراية بأمور السوق ولا يدخل صفقات التداول عشوائيا؟ إذن عليك أن تعرف الفرق بين المتداول المحترف والمتداول الهاوي وتحدد موقعك بينهم.

المتداول المحترف يمتلك خطة عمل وأهداف واضحة

المتداول المحترف لا يترك الأمر للصدفة أو الحظ، ويدرك تماما أن سوق الفوركس وعقود الفروقات هو سوق متغير ويحتاج إلى مرونة و أهداف واضحة ولا يعتمد على الحظ أو الصدفة، فيقوم بإعداد خطته في التداول و الاستراتيجية التي يعتمد عليها في فتح وإغلاق عقود التداول. في حين أن المتداول الهاوي لا يضع أهداف أو خطة عمل وتكون أهم أهدافه هي المتعة والإثارة فقط.

المتداول المحترف يدرك أهمية إدارة المخاطر في التداول

إدارة المخاطر هو علم متكامل يستخدمونه المتداولون المحترفون، إدارة المخاطر تعني التحكم في رأس المال والسيطرة على العاطفة و تحديد قيمة المخاطرة في كل صفقة تداول بالسوق وفقا لرأس المال المتاح. وبالتالي فإن إدارة المخاطر تصبح ضرورية للحفاظ على رأس المال والاستمرار في السوق. على العكس تماما فإن المتداولون الهواة لا يولون أهمية كبيرة لمفهوم إدارة المخاطر، لأنها تتنافى مع شغفهم بالتسلية وعنصر الإثارة والتشويق مع كل صفقة تداول يدخلونها.

المتداول المحترف يحدد وقف خسارة لصفقاته

المتداولون المحترفون لا يهتمون كثيرا بصفقة خاسرة، فهم يتبعون النصيحة الاستثمارية الشهيرة “ابتر خسائرك و أطلق العنان لأرباحك”. فهم يضعون أمر وقف خسارة في صفقاتهم قبل تحديد هدف الصفقة ولا يعدلون فيه، وذلك لأنه إذا أغلقت الصفقة على خسارة فهم قادرون على تعويضها في صفقات أخرى، هكذا يفكر المحترفون. في حين أن المتداولون الهواة و الراغبون في التسلية عادة لا يضعون وقف خسارة أو يحركون أمر وقف الخسارة إلى نقطة أبعد إذا انعكس عليهم السوق لرغبتهم في المشاهدة والمتابعة للصفقة وتحدي السوق.

المتداول المحترف يتابع الأخبار الاقتصادية أولا بأول

التداول دون متابعة الأخبار الاقتصادية هو أشبه بالسير في العتمة، حيث يمكن أن تتغير اتجاهات السوق في لحظة نتيجة لخبر اقتصادي مهم أو بيان صحفي أو اجتماع البنوك المركزية. يدرك المتداول المحترف أهمية إلقاء نظرة ولو خاطفة يوميا على أهم وأبرز الأخبار الاقتصادية التي من شأنها التأثير في حركة ازواج العملات وأدوات التداول المختلفة، حتى يأخذ حذره ويتداول بحرص و يتجنب المخاطرة في أوقات التقلب الشديد بالسوق. بينما لا يعي المتداول الهاوي أهمية كبيرة للأخبار والأحداث الاقتصادية و يقتصر اهتمامه على الرسوم البيانية فقط والقليل الذي يعرفه عن أمور التحليل الفني والأساسي.

المحترفون في التداول لا يستسلمون للعاطفة

غالبا ما يتأثر المتداولون الهواة بعواطفهم تجاه التداول، فالعاطفة تعني الميل النفسي إلى اتجاه محدد بدون تحليل علمي أو اتخاذ قرارات متسرعة بناءا على رغبة جامحة أو مشاعر معينة. وأمثلة العواطف والمشاعر في التداول كثيرة ومتعددة ومعظمها بعيدة تماما عن المنطق، فمنها مثلا الخوف من الخسارة، التردد في دخول الصفقات، الرغبة في معاندة السوق والسير في اتجاه معاكس له، الطمع في تحقيق مكاسب سريعة وكبيرة لا تتماشى مع رأس المال. هذه العواطف عادة ما تؤثر بالسلب على التداولات ويقع فيها المتداولون الهواة و يقاومها بشدة المتداولون المحترفون ولا يستسلمون لعواطفهم.

المتداول المحترف يبحث ويطور من نفسه باستمرار

من يريد احتراف التداول في سوق الفوركس وعقود الفروقات أو الأسواق المالية بشكل عام، عليه البحث دائما والتعلم بلا توقف وتطوير مهارات التداول وعدم الثبات عند مستوى معين وذلك لأن السوق نفسه متغير ويحتاج إلى مرونة كبيرة وعلم مستمر. يدرك المتداولون المحترفون هذا الأمر جيدا بينما يعتمد المتداولون الهواة على ما تعلموه سابقا أو يكتفون بما يمتلكونه من معلومات أو مهارات تداول قد تكون محدودة للغاية.

جدول يوضح الفرق بين المتداولون المحترفون والهواة

المتداولون المحترفون المتداولون الهواة
يمتلكون خطة عمل واضحة بأهداف محددة عادة ما يتداولون عشوائيا اعتمادا على الحظ والصدفة
يدركون أهمية إدارة مخاطر التداول لا يولون أهمية كبيرة لإدارة المخاطر
يحددون أوامر وقف الخسارة في صفقاتهم عادة لا يهتمون بوضع أوامر وقف خسارة
يتابعون الأخبار الأقتصادية يوميا او اسبوعيا لا يهتمون كثيرا بالأخبار الاقتصادية
لا يتبعون عواطفهم تتحكم فيهم المشاعر والعواطف
يطورون مهاراتهم ويبحثون باستمرار يكتفون بما تعلمونه ولا يهتمون بتطوير مهاراتهم
  • هل كان هذا المحتوى مفيدا ؟
  • نعملا

اقرأ أيضا :

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى